النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11889 الثلاثاء 26 اكتوبر 2021 الموافق 20 ربيع الأول 1443
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:22AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:36PM
  • المغرب
    5:01PM
  • العشاء
    6:31PM

العدد 11830 السبت 28 أغسطس 2021 الموافق 20 محرم 1442

«المزراب» لإثيل روهان

مهدي عبدالله
رابط مختصر
وصل إلى البيت من المدرسة وانزلق إلى الشعور الميّت. كالعادة، كان المدخل مبعثرًا بالملاحظات الأرجوانية الملصوقة، ملاحظات قديمة جدًا لدرجة أنها فقدت لزوجتها. أول ملاحظة من أمه تقول: «كُلْ»، تبعتها ملاحظات أخرى برؤوس أسهم مكتوبة بالحبر تشير إلى المطبخ.
على الثلاجة ملاحظة جديدة: «الحليب غير طازج، صالح للشاي فقط». وعلى الموقد هناك الملاحظة المعتادة بالقلم الأحمر العريض: «لا تلمس». جلس إلى طاولة المطبخ وراح يصف البسكويتات الرقيقة وجرّة زبدة الفستق. حرّك الملاحظة التي على حامل المنديل جانبًا والتي تقول: «بعد العشاء الخفيف، لا تنس الوظيفة».
في غرفة المعيشة كان الملصق الأصفر على شاشة التلفاز يُقرأ كالتالي: «لا تتجرأ». في غرفة نومه، على الطاولة كتبت أمه على ورقة صفراء: «افحص وظيفتك مرتين»، وعلى لعبة DS كتبت: «فقط إذا أنجزتَ كل شيء آخر». في الحمّام، على المرحاض خربشاتها الباهتة تقول: «أغسل يديك بماء دافق»، وملاحظة ملصوقة على مقدمة صحن الصابون: «عد إلى 50 بدلاً من 25 ببطء».
على باب غرفة نومها كتبت: «ابق خارجًا». والده هجر أمه حينما كانت حامل، ولم ينتظر لرؤية ما هو المولود الذي ولدته. كانت قد تعودت مؤخرًا على مناداة الولد بـ(رجل المنزل). تحت أغطية سريره هناك ملاحظة أخرى مشبوكة بدبوس إلى لعبة (بادنجتون بير) المسطحة: «ارفع رأسك».
عاد إلى باب غرفة نوم أمه، شم تشققاتها واستنشق آثار بودرة وجهها وعطرها المفعم بالحيوية. في الساعة السادسة، حينما سمع سيارتها تدخل إلى الممر، جاء إلى كومة الملصقات البرتقالية.
انتظر داخل الباب الأمامي وهو يقبض بإحكام على لعبة (بادنجتون بير) على بطنه. توقفت أمه لبرهة. كان قد ألصق الملاحظة التالية على جبهته: «مجانًا، خذ من فضلك».
شقّ طريقه أمامها واندفع آخذًا مكانه على الشارع.

المصدر: ترجمة: مهدي عبدالله

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها