النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11564 السبت 5 ديسمبر 2020 الموافق 20 ربيع الآخر 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:47AM
  • الظهر
    11:28AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:46PM
  • العشاء
    6:16PM

صوت رئيس الشورى يرجّح كفة إعادة التقرير إلى اللجنة المالية

العدد 11552 الإثنين 23 نوفمبر 2020 الموافق 8 ربيع الآخر 1442

جدل بين فخرو والمسقطي يُعيد «احتياطي الأجيال» للجنة لمزيد من الدراسة

رابط مختصر

دار جدل بين النائب الأول لرئيس مجلس الشورى جمال فخرو ورئيس اللجنة المالية خالد المسقطي، حول تقريري لجنة الشؤون المالية والاقتصادية بخصوص الحساب الختامي لاحتياطي الأجيال القادمة للسنة المالية و2017، كذلك تقرير اللجنة بشأن البيانات المالية المدققة لحساب احتياطي الأجيال القادمة عن السنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2018.
وقد تساوت أصوات الموافقين على إعادة التقريرين الى اللجنة مع أصوات الرافضين لإرجاعه، وقد رجّح صوت رئيس المجلس علي الصالح كفة إعادة التقرير إلى اللجنة لمزيد من الدراسة، مع الأخذ بعين الاعتبار الملاحظات ووجهات النظر التي قدمها الأعضاء خلال مناقشة التقرير.
وأكد مقرّر اللجنة رضا فرج أهمية الدور الذي يضطلع به حساب احتياطي الأجيال القادمة؛ باعتباره أحد أدوات الدولة في الحفاظ على مواردها وحماية أصولها وتنميتها، وضمان حق الأجيال القادمة في حياة كريمة ومستقبل آمن، بما يستتبعه ذلك من ضرورة الحفاظ على أموال الحساب واستثمارها.

وأكدت اللجنة ضرورة وضع استراتيجية استثمارية مناسبة لاستثمار أموال الحساب في مجالات استثمارية ذات عائد جيد ومخاطر منخفضة، بما يحقق زيادة معتبرة تتناسب مع حجم الأموال المتاحة، وهو ما يستلزم إجراء دراسة معمّقة لجميع أوجه الاستثمار التي يمكن للصندوق استغلالها دون أن يخلّ بأحكام القانون أو القرارات المنظمة.
ورأت اللجنة أن هناك حاجة إلى إعادة النظر في إدارة المحافظ الاستثمارية لتكون أكثر تنوعًا، بما يسهم في تحقيق أفضل العوائد والأرباح بأقل المخاطر.
وقد لاحظت اللجنة أن الموجودات المتداولة، التي تمثل (مدينون وأرصدة أخرى) وودائع ثابتة والنفط وما في حكمه، تشكّل نسبة عالية من الموجودات، وهو ما يستدعي النظر في الموجودات ووضع سياسة للاستفادة من الموجودات المتداولة في استثمارات مربحة.
كما لاحظت اللجنة عدم وجود تقرير سنوي ينشر للمواطنين يعكس أداء مجلس إدارة احتياطي الأجيال القادمة ومدى فاعلية إدارته للحساب، فضلاً عن عدم وجود تقارير دورية. ورأت اللجنة أن وجود مثل هذه التقارير يسهم في تقييم نتائج استثمارات الحساب ويضع جميع المواطنين على بينة من أدائه، ما يحفز مجلس إدارة احتياطي الأجيال القادمة دومًا على أداء دوره المنوط به بكفاءة واقتدار.

الوزير البوعينين: نشر الحساب
الختامي بعد اعتماده من المجلسين
علق وزير شؤون مجلس الشورى والنواب غانم البوعينين على مداخلة الشوري فؤاد الحاجي على تأخر تسليم الحساب الختامي لاحتياطي الأجيال القادمة للسنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر2017، مؤكدًا أن الحكومة تأخرت في تسليم التقرير ولكن لم تتأخر فترة طويلة على الموعد المحدد دستوريًا، وأن التأخر في 13 يومًا فقط.
وأشار البوعينين الى أن عدم نشر التقرير في الجريدة الرسمية يعود لعدم اعتماد مجلس الشورى والنواب، إذ إن القانون يلزم الجهة الرسمية بعدم النشر إلا بعد موافقة مجلسي الشورى والنواب.
وأوضح أن التقرير لا يُنشر إلا بعد اعتماده من المجلسين، إذ لا يمكن نشره في الموقع أو الجريدة الرسمية أو الصحف المحلية إلا بعد اعتماده رسميًا.

فخرو: عوائد صندوق
احتياطي الأجيال مجزية وإيجابية
قال النائب الأول لرئيس مجلس الشورى جمال فخرو إن أداء الصندوق متميز وبالأرقام، لكن اللجنة لم تستدعِ الزملاء في الصندوق لمناقشة الحساب، مؤكدًا أن استثمارات صندوق احتياطي الاجيال جيدة وهناك عوائد مجزية، والعمل على استثمارات ذات عوائد مجزية وآمنة أمر صعب جدًا، إذ إن العوائد المجزية قائمة على الخطورة، وإن الصندوق وضع أمواله في أسواق عالمية ممتازة والنتيجة إيجابية.
وأكد أن استثمارات الصندوق تتكون من 4 فئات؛ هي استثمار عقاري، واستثمار سندات، وودائع ثابتة، وودائع قصيرة الأجل، مشيرًا إلى أن الاستثمارات متنوعة من حيث طبيعة الاستثمار والمكان.
وأضاف أن اللجنة لم تستدعِ المسؤولين في الصندوق، ولو أنها استدعتهم لكانت حصلت على إجابات عن الملاحظات، مشيرًا إلى أن عوائد الصندوق في 2017 عوائد جيدة ومجزية، إذ إن دخل العوائد النقدية 10 ملايين دولار، فيما وصلت عوائد إعادة التقييم إلى 49 مليون دولار.
وذكر أن العائد في هذا الوقت ممتاز جدًا، وليس كما جاء في تقرير اللجنة، إذ يجب النظر بصورة شاملة للعوائد، وان الصندوق استطاع أن يضع أمواله في أسواق عالمية ممتازة.

المسقطي: استراتيجية إدارة
الصندوق يجب أن تتوافق مع الظروف
قال رئيس اللجنة الاقتصادية والمالية بمجلس الشورى خالد المسقطي إن استراتيجية إدارة الصندوق يجب أن تتناسب مع الظروف وتعكس ظروف كل سنة، إذ إن الظروف الاستثنائية في هذا العام أدت الى استقطاع 450 مليونًا، مؤكدًا أن تقرير اللجنة جاء مستوفيًا لجميع الملاحظات، وأن اللجنة ذكرت ملاحظاتها، ووجهة نظر اللجنة أن تكون استراتيجية الصندوق تتناسب مع الظروف، وان عوائد الصندوق أثبتت كفاءة في إدارة الصندوق.
وأشار إلى أن رصيد الصندوق في 2016 كان 576 مليون دولار والأرباح كانت 8.5 مليون دولار، وفي 2017 ارتفع الرصيد الى 642 مليون دولار بزيادة 12.5%، وفي 2018 ارتفع الى 714 مليون بزيادة 11%، وهذا يدل على كفاءة جيدة.
بدوره، قال الشوري رضا فرج إن ملاحظات اللجنة جاءت بعد دراسة متأنية، وإن السياسة الاستثمارية معتمدة على عدة عناصر؛ هي المكان والنسبة المحددة للاستثمارات، إذ لا بد من تنويع الاستثمار وإن الملاحظات جاءت بناءً على ذلك.


أبل: خطة استثمارية
للدخول في الأسواق العالمية
قال القائم بأعمال رئيس مجلس احتياطي الأجيال القادمة إبراهيم أبل إن الاحتياطي لديه خطة استثمارية في الدخول إلى الأسواق العالمية، مؤكدًا أن البيانات المالية تُعد على المعايير الدولية للتقارير المالية.
وأضاف أن تصنيف احتياطي الأجيال يختلف من صندوق الى آخر، فطبيعة عمل الاحتياطي لا تتضمّن تحصيل الأرباح على المدى القصير، بل الاستفادة على المدى الطويل.
المصدر: غالب أحمد:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها