النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11316 الخميس 2 ابريل 2020 الموافق 9 شعبان 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    5:55PM
  • العشاء
    7:25PM

خلال اجتماع نيابي حكومي.. الصالح: البحرين سبّاقة في مبادراتها النوعية

العدد 11307 الثلاثاء 24 مارس 2020 الموافق 29 رجب 1441

وزير المالية: تنفيذ إجراءات الحزمة المالية بأسرع وقت ممكن أولوية قصوى

رابط مختصر
أشاد الشيخ سلمان بن خليفة آل خليفة وزير المالية والاقتصاد الوطني بالتعاون الإيجابي المستمر بين السلطتين التنفيذية والتشريعية والذي يضع نصب عينيه مصلحة الوطن والمواطن في المقام الأول والتي من خلاله تبلورت العديد من المشاريع الحيوية لصالح الوطن والمواطن بما يعكس رؤى وتطلعات صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، مشيراً إلى أن تنفيذ قرارات وإجراءات الحزمة المالية والاقتصادية بقيمة 4.3 مليار دينار بحريني التي جاءت وفقاً للتوجيهات الملكية السامية هي الأولوية القصوى التي تسعى وزارة المالية والاقتصاد الوطني والجهات الحكومية ذات العلاقة لتحقيقها في أسرع وقت ممكن، معرباً عن تطلعه إلى العمل جنباً إلى جنب لتسريع الإجراءات التشريعية لتفعيل الحزمة المالية والاقتصادية، بما يصب في مصلحة المواطنين ومواصلة النمو في القطاع الخاص بمملكة البحرين.


جاء ذلك لدى اجتماع وزير المالية والاقتصاد الوطني في مقر مجلس النواب أمس مع كل من رئيس وأعضاء لجنة الخدمات واللجان النوعية بمجلس النواب، بحضور جميل بن محمد حميدان وزير العمل والتنمية الاجتماعية حيث تم خلال الاجتماع إطلاع أعضاء لجنة الخدمات واللجان النوعية على كافة تفاصيل الحزمة وأهدافها التي تسعى الحكومة لتحقيقها على وجه السرعة بما يصب في صالح المواطنين والقطاع الخاص بالمملكة، معرباً عن التطلعات لتعزيز تنفيذ التوجيهات الملكية بإطلاق الحزمة وبالأخص مشروع دعم رواتب المواطنين العاملين في القطاع الخاص من خلال الموافقة على إقرار مشروع قانون المحال إلى السلطة التشريعية بصفة الاستعجال إعمالاً بنص المادة (87) من الدستور، والذي يهدف إلى دفع رواتب المواطنين العاملين في القطاع الخاص من خلال صندوق التعطل للأشهر (أبريل ومايو ويونيو) لعام 2020 وفق الحد الأقصى للرواتب المنصوص عليه في قانون التأمين الاجتماعي، وذلك بقيمة إجمالية تقدر بـ 215 مليون دينار بحريني.
من جانبه قال النائب ممدوح عباس الصالح رئيس لجنة الخدمات بمجلس النواب أن النواب طرحوا مجموعة أسئلة واستفسارات خلال الاجتماع، واستمعوا لإيضاحات وتفاصيل بشأن الحزمة المالية والاقتصادية التي أعلنت عن إطلاقها الحكومة بناء على توجيهات سامية من لدن صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، لتوفير السيولة اللازمة للقطاع الخاص للتعامل مع آثار الأوضاع الراهنة للتصدي للفيروس حفاظا على النمو المستدام.
وأكد النائب الصالح الثقة التامة بحكمة القيادة الرشيدة لجلالة الملك المفدى، وبالمتابعة والاهتمام الكبير الذي يوليه صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى، النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، لضمان استمرار الاستقرار في كافة القطاعات الاقتصادية والصحية والاجتماعية والأمنية وغيرها، والحرص اللافت في توظيف كافة الإمكانيات والقدرات الوطنية حفاظاً على سلامة وصحة المواطنين والمقيمين.
وذكر الصالح أن البحرين بحاجة اليوم أكثر من أي وقت مضى للتكاتف والتعاضد، وتعزيز مبدأ الشركة والتكافل الاجتماعي، وتعزيز التعاون بين السلطتين التنفيذية والتشريعية، ضمن فريق عمل واحد، لمواجهة تحديات فيروس كورونا (كوفيد 19)، وتعزيز العمل المشترك لاتخاذ خطوات استباقية تحمي البحرين من أية آثار سلبية تترتب على انتشار الفايروس الذي طاف كل العالم.
وذكر أن المجلس النيابي يقف خلف قيادة جلالة الملك المفدى، ويؤيد الإجراءات التي يقودها بحنكة واقتدار سمو ولي العهد لتجاوز المرحلة الراهنة، وتجعل من البحرينيين هم الأولوية، وتضمن عدم المساس بحقوقهم.
ونوه الصالح إلى أن وزير المالية أكد بأن ما أعلن عنه في الأيام الماضية تمثل حزمة أولى لدعم الاقتصاد، وأنه ثمة حرص على تقديم المزيد من المبادرات في حالة استدعت الحاجة لذلك، لتنشيط العمل الاقتصادي ومساعدة المواطن البحريني، تماشياً مع الأزمة التي يمر بها العالم، وألقت بظلالها على جميع القطاعات.
ولفت الصالح إلى أهمية إدخال المبادرات الداعمة للاقتصاد وللمواطنين حيز التنفيذ، إذ أن التباطؤ في اتخاذ أية خطوة قد يترتب عليها آثار سلبية.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها