النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11526 الأربعاء 28 أكتوبر 2020 الموافق 11 ربيع الأول 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:24AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:35PM
  • المغرب
    4:59PM
  • العشاء
    6:29PM

مقترح مستعجل على جلسة «النواب» اليوم للنائب معصومة

العدد 11300 الثلاثاء 17 مارس 2020 الموافق 22 رجب 1441

وقف نشاط «عاملات المنازل بنظام الساعات» لمواجهة «كورونا»

رابط مختصر
قالت النائب معصومة عبدالرحيم إنها ستتقدم بمقترح بصفة الاستعجال في جلسة اليوم يقضي بوقف نشاط عاملات المنازل بنظام الساعات؛ وذلك ضمن إجراءات مكافحة فيروس «كورونا».
وأضافت في تصريح لـ«الأيام»: من يريد أن يمارس النشاط فيجب أن يكون لدى كل عاملة شهادة فحص طبّي تثبت عدم إصابتها بـ«كورونا».
وأكّدت أن مقترحها يأتي في سياق الإجراءات الاحترازية التي تقوم بها مملكة البحرين لمنع فيروس كورونا وفي ظل الاحتياطات الواجب اتخاذها من قبل الجميع ومسؤوليتهم تجاه الأوضاع الصحية الراهنة، مشيرة إلى أن عاملات المنازل بنظام الساعات يختلطون اختلاطا مباشرًا بشكل يومي في العديد من المنازل مما يجعلهم عرضة للإصابة بالفيروس ونقله بشكل كبير بسبب كثرة تنقلّهم.
وأوضحت عبدالرحيم أنه ونظرًا للكلفة العالية التي ستتحملها الحكومة جرّاء الفحوصات الاحترازية فإنه على المكاتب الراغبة خلال الفترة القادمة تقديم إثباتات صحية يومية لعمالتها وتقديمها للمكاتب والمنازل كإثباتات صحية لخلوهم من هذا الفيروس مع تحميل المكاتب المسؤولية الكاملة تجاه أي تقصير.
وواصلت بأنه وفي ضوء النتائج المترتبة على ذلك فإنه يؤمل من الحكومة الاستجابة بالشكل الأمثل للمقترح كونه يمس حياة المواطنين والمقيمين، وأن وضع الضوابط والاشتراطات الصحية الآمنة والكفيلة الى حد كبير بمنع انتشار هذا المرض الخطير ستكون نتائجه إيجابية بمنع وصوله ومحاربته قدر الإمكان.
وأضافت: سرعة انتشار فيروس كورونا في العالم يتطلب مواصلة تطوير إجراءاتنا وخططنا الاحترازية والقيام بخطوات فعالة والكشف عن دور الجهات المعنية عبر تكامل الجهود وتوفير كافة المستلزمات الصحية من أقنعة وقائية وغيرها من الأمور الأخرى التي تسهم بحد كبير من عدم نقل المرض أو تفشّيه مما يجعل المملكة بأمان من هذا الفيروس الخطير.
المصدر: فاطمة سلمان: 

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها