النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11410 السبت 4 يوليو 2020 الموافق 13 ذو القعدة 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:17PM
  • الظهر
    11:42PM
  • العصر
    3:08PM
  • المغرب
    6:34PM
  • العشاء
    8:04PM

لدينا فريق يقوم بالإجراءات القانونية حيال الصيدليات المخالفة.. وزيرة الصحة للزايد:

العدد 11247 الجمعة 24 يناير 2020 الموافق 29 جمادى الأولى 1441

سحب 50 دواءً من الأسواق في 2019 لعدم مطابقتها مع المواصفات المعتمدة

رابط مختصر

كشفت وزيرة الصحة الدكتورة فائقة الصالح عن ان الهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية قامت خلال العام 2019 بسحب أكثر من 50 دواء مسجلا في الأسواق البحرينية، وذلك نتيجة عدم تطابقها مع المواصفات القياسية المعتمدة من قبل الهيئة ونتيجة مشاكل تصنيعية بها.
جاء ذلك خلال رد الوزيرة على سؤال عضو مجلس الشورى دلال الزايد بشأن الإجراءات التي تتخذها الهيئة فيما يتعلق بالرقابة على مخاطر الأدوية.
وأشارت إلى أن الهيئة تضم من بين موظفيها فريقا من الصيادلة ممن تم تخويلهم بالضبطية القضائية من قبل وزير العدل، ويقوم الفريق بالتفتيش الدوري على جميع الصيدليات العامة والخاصة الملحقة بالمستشفيات للتأكد من التزامها بجميع القوانين من خلوها من الأدوية المنتهية ومن طريقة التخزين، وفي حالة مخالفة الصيدلية لأي من ذلك يتخذ الفريق جميع الإجراءات القانونية حيال الصيدلية المخالفة ويقدم تقريرا مفصلا بتلك المخالفات.
وقالت الوزيرة إنه في حال عدم تطابق بعض تشغيلات الدواء مع المواصفات القياسية المعتمدة من قبل الهيئة تتم مخاطبة الوكيل والشركة المصنعة للإفصاح عن الكميات المتوافرة بالأسواق البحرينية من تلك التشغيلات، وبدء عملية السحب الفوري لتلك الكميات من الأسواق وتقديم تقرير مفصل عنها والأماكن التي تم سحبها منها، وقد تقوم الهيئة بتعليق تسجيل الدواء ومنع استيراده إذا استدعى الأمر ذلك.
وحول سؤال الزايد للصالح عن التدابير التي تتخذها الوزارة للإعلان للمواطنين عن مخاطر بعض الأدوية التي يثبت عدم مطابقتها للمواصفات، قالت الوزيرة «إن الهيئة تقوم بالإعلان على موقعها الإلكتروني بصفة دورية عن جميع المخاطر أو الأثار الجانبية المستحدثة للأدوية المسجلة لديها إذا لم تتطابق مع المواصفات والمقاييس المعتمدة، وذلك حسب التعاميم التي تصدر من مجلس الصحة الخليجي أو الهيئات الصحية العالمية».
كما أكّدت أن الهيئة تقوم بمراجعة سجلّات درجات الحرارة والرطوبة لشحنات الدواء المستوردة لمملكة البحرين، بدءًا من بلد المنشأ ووصولًا إلى موانئ المملكة، ولا يتمّ الإفساح الجمركي عن تلك الشحنات إلّا بعد التأكّد من سلامتها ومطابقتها لظروف التخزين المعتمدة، كما تقوم الهيئة أيضًا بالتفتيش على أماكن تخزين الأدوية المرخصّة من قبلها داخل المملكة، ومراجعة السجلّات الخاصّة بقياس درجات الحرارة والرطوبة بها، والتأكّد من سلامة الأجهزة والمعدّات الخاصّة بذلك.
المصدر: سماء عبدالجليل

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها