النسخة الورقية
العدد 11117 الإثنين 16 سبتمبر 2019 الموافق 17 محرم 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:04AM
  • الظهر
    11:33AM
  • العصر
    3:01PM
  • المغرب
    5:41PM
  • العشاء
    7:11PM

تؤكد حرص سموه على مصلحة المواطنين والاهتمام بمشكلاتهم

نواب وشوريون يثمّنون أمر ولي العهد بتمديد احتساب فواتير الكهرباء

رابط مختصر
العدد 11108 السبت 7 سبتمبر 2019 الموافق 8 محرم 1440
أشاد نواب وشوريون بأمر صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة نائب جلالة الملك ولي العهد بشأن تمديد احتساب فواتير أشهر سبتمبر وأكتوبر ونوفمبر لحسابات المواطنين بالمسكن الأول (حساب واحد) وفق فواتير الفترة نفسها من العام الماضي إذا كانت أقل من العام الحالي، وأكدوا أن هذه التوجيهات ما هي إلا دليل على اهتمام سموه بمشكلات المواطنين ومراعاة احتياجاتهم وحرص سموه على مصلحة المواطنين.
وثمّن عضو لجنة الشئون المالية والاقتصادية النائب عيسى عبدالجبار الكوهجي توجيهات صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة نائب جلالة الملك ولي العهد في هذا الصدد وقال إن هذا التوجيه يؤكد بما لا يدع مجالا للشك استشعار سموه لحالة المواطن المعيشية، مضيفا أن سمو ولي العهد وضع نصب عينيه مصلحة المواطن ومراعاة احتياجاته.
وقالت النائب زينب عبدالأمير إن هذه اللفتة ليست بغريبة على صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة حفظه الله فهو دائما ما عودنا على أن يكون سباقًا لمد يد العون إلى المواطن لتخفيف ما يواجهه من أعباء وضغوط، وهذه المبادرة ستسهم بكل تأكيد نحو هذا الاتجاه.
وأضافت عبدالأمير أن أوامر سمو ولي العهد وتوجيهاته دائمًا ما تصب في صالح المواطنين وفي تلبية احتياجاتهم وهو انعكاس لما يصبو لتحقيقه حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، وصاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، رئيس الوزراء الموقر حفظه الله، وأعربت النائب عبدالأمير عن أملها في أن تقوم هيئة الكهرباء والماء بسرعة تنفيذ هذه التوجيهات الكريمة من صاحب السمو الملكي نائب جلالة الملك ولي العهد.
من جهته، ثمّن عضو مجلس النواب إبراهيم خالد النفيعي الأمر الصادر عن صاحب السمو الملكي نائب جلالة الملك ولي العهد في تلبية احتياجات المواطنين ومراعاة مصلحتهم بما يحفظ حقوقهم.
إلى ذلك، قال عضو مجلس النواب يوسف أحمد الذوادي بأن توجيه نائب جلالة الملك سمو ولي العهد كان له وقع صدى إيجابي في قلوب المواطنين جميعًا، وبأنه بعث بهم الطمأنينة والفرحة والتقدير بصورة تعكس حكمته وحنكته واقتداره واهتمامه الشخصي؛ لأن تسير الأمور دائمًا في مسارها الصحيح والعادل.
وبين الذوادي بأن أمر سموه لهيئة الكهرباء والماء يصب في أساس استقرار الأسرة البحرينية وفي صالح الوطن والمواطنين.
وأوضح بأن أمر سموه يأتي وفق المبادئ التي يقوم عليها ميثاق العمل الوطني، والتي تنتهج الشفافية والنزاهة والاستدامة والتنافسية في الأداء، وفي وضع المواطن بصدارة الأولويات خصوصًا في الملف الاقتصادي والمعيشي.
وأكد الذوادي أن البحرين تسير بخطى ثابتة وقوية الى الأمام، وبتعاون مثمر وبناء بين السلطتين التشريعية والتنفيذية، لكل ما من شأنه أن يسهم في نماء وازدهار الوطن المواطن.
ووصف عضو المجلس النيابي عبدالرزاق الحطاب توجيهات ولي العهد بـ«الحكيمة»، التي تعبر عن التقارب ما بين القيادة والشعب، وتعكس متابعة سموه للقضايا الحثيثة والمستجدة للمواطنين والمثارة في مواقع التواصل الاجتماعي والجرائد المحلية، مؤكدًا أن تلك التوجيهات ستخفف بلا شك من الأعباء المالية المترتبة عن ارتفاع قيمة الفواتير خلال الأشهر الماضية.
كما أكد الحطاب أن تبعات الأوامر الملكية الهادفة إلى تخفيف الأعباء المادية عن المواطنين، لا بد وأن تلقي بظلالها الإيجابية على نفوس أبناء الشعب البحريني، بعد ان ضاق الكثير من المواطنين ذرعًا من الارتفاع الغير مبرر الذي شهدته قيمة الفاتورة.
وبيّن أنه من مرتكزات التنمية الشاملة في المملكة، النظر إلى حال المواطن البحريني، والاهتمام بمبادئ الشفافية والعدالة والمسؤولية الاجتماعية، وتعزيز الحلول الاقتصادية الهادفة إلى رفع المستوى المعيشي، بالإضافة إلى مراقبة المتغيرات التي تحيط بأبناء البلد، مما يساعدهم على الاستقرار والشعور بالأمن والطمأنينة.
من جانبه أشاد النائب عمار البناي بتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة نائب جلالة الملك ولي العهد، مؤكدا بأن هذه التوجيهات ما هي الا دليل على اهتمام سموه بمشكلات المواطنين ومراعاة احتياجاتهم، وذلك في إطار حرص الحكومة على مصلحة المواطنين، مثمنا خطوة سموه بالتحقيق في آلية احتساب فواتير الكهرباء والماء لحسابات كافة المشتركين من المواطنين في مسكنهم الأول (حساب واحد) والأفراد والمؤسسات.
ورفع النائب البناي بالغ الشكر والامتنان لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، وصاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس مجلس الوزراء الموقر، وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، حفظهما الله، لاهتمامهم البالغ ودعمهم الدائم لتأمين العيش الكريم لجميع المواطنين.
وأكد النائب محمد بوحمود‏ أن أوامر صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة تمثل حرص سموه في توفير الحياة المعيشية الكريمة للمواطن، ودعا ديوان الرقابة المالية والإدارية إلى الكشف إلى الرأي العام ونواب الشعب عن نتائج التحقيق بالتفصيل في آلية احتساب فواتير الكهرباء والماء لأشهر يونيو ويوليو وأغسطس، وذلك لمعرفة الاسباب التي أدت إلى حدوث هذه المشكلة بشكل كبير بين المواطنين.
وأشار بوحمود إلى هناك العديد من الفواتير جاءت بشكل مضاعف عن السنوات الماضية، وبشكل مفاجئ بالرغم من أن الاستهلاك لم يختلف كثيرا عن السنوات الماضية، وتسعيرة التعرفة لم تختلف، في المقابل كانت الفواتير متضخمة جدًا.
وحث النائب بوحمود هيئة الكهرباء والماء إلى إيجاد آليات جديدة ودقيقة في احتساب وقراءة الفواتير كي لا تتكرر هذه المشكلة في الأشهر القادمة.
وعلى ذات الصعيد أكد النائب عيسى القاضي أن تسلم صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة نائب جلالة الملك ولي العهد للنتائج الأولية للتحقيق في فواتير الكهرباء والماء من ديوان الرقابة المالية والإدارية خطوة مهمة لتدشين نظام جديد ومتطور وفق أفضل المعايير لفواتير الكهرباء والماء بما يضمن حقوق المشتركين كما وجه له سموه.
وذكر أن تمديد احتساب فواتير ثلاثة أشهر إضافية ضمن استهلاك العام الماضي يحقق العدالة والإنصاف للمواطن الذي شكا من ارتفاع فواتير العام الحالي بشكل كبير جدا دون أن يعلم عن أبعاد هذا الأمر وطالب مرارًا بضرورة النظر في الناحية الفنية للأمر وما إذا كان هناك أي خلل في طرق الاحتساب أو العدادات الجديدة التي تم تركيبها وكانت الاستجابة من صاحب السمو الملكي ولي العهد باحتساب فواتير العام الماضي كإجراء احترازي أنصف المواطنين تمهيدا لوضع حل يراعي المواطنين ويحفظ حقوقهم.
كذلك أكد النائب أحمد العامر أن أوامر صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة تعد تحقيقا للعدالة واستمرارًا للاستجابة لما طرحه أكثر من 30 نائبًا في بيان مشترك حول آليه احتساب فواتير الكهرباء واستمرار تفاعل سموه للمرة الثانية دليل على الجدية الكاملة في إيجاد نظام جديد ومتطور لفواتير الكهرباء والماء للحفاظ على حقوق المواطنين وهذا يسعى إليه سموه من خلال توجيهاته التي تصب في صالح المواطن بشكل مباشر.
وأشاد بسرعة إنجاز ديوان الرقابة المالية والإدارية بتسليم سموه نتائج أولية للتحقيق في آليه احتساب فواتير الكهرباء والماء لأشهر يونيو ويوليو وأغسطس في النواحي الفنية والتقنية والإجرائية، والتي ستكون خطوة مهمة وفاعلة من الحكومة في إزالة الضرر عن المواطنين جراء ارتفاع فواتير الكهرباء وطريقة احتسابها والتي تسببت بضرر كبير.
وذكر النائب العامر أن مجلس النواب يُولي اهتمامًا كبيرًا في أهم الملفات التي تلامس المواطنين واحتياجاتهم ومنها ملف الكهرباء والماء وسيتم التواصل بشكل مستمر مع السلطة التنفيذية للوصول إلى ما يحقق تطلعاتهم.
من جانب آخر أشاد خالد المسقطي رئيس لجنة الشؤون المالية والاقتصادية بمجلس الشورى بأمر صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، نائب جلالة الملك المفدى ولي العهد، النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء بتمديد احتساب الفواتير لحسابات المواطنين بالمسكن الأول (حساب واحد) وفق فواتير الفترة نفسها من العام الماضي إذا كانت أقل من السنة الحالية، وذلك لأشهر سبتمبر وأكتوبر ونوفمبر، مثمنًا كذلك توجيهات سموه لهيئة الكهرباء والماء بالعمل على سرعة تدشين نظام جديد ومتطور وفق أفضل المعايير لفواتير الكهرباء والماء بما يضمن الحفاظ على حقوق كافة المشتركين من أفراد ومؤسسات.
وأكد أن هذه التوجيهات تعكس الاهتمام الذي توليه القيادة الرشيدة وعلى رأسها حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، وتلمّسها المباشر لاحتياجات المواطنين وخاصة من ذوي الدخل المحدود، مبينًا أن هذه المبادرة محل تقدير من الجميع، خاصة في ظل النجاح الكبير الذي تحققه مملكة البحرين لتحقيق التوازن المالي.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها