النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11442 الأربعاء 5 أغسطس 2020 الموافق 15 ذي الحجة 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:38AM
  • الظهر
    11:44AM
  • العصر
    3:13PM
  • المغرب
    6:22PM
  • العشاء
    7:52PM

العدد 11434 الثلاثاء 28 يوليو 2020 الموافق 7 ذي الحجة 1441

تأييد عقوبة موظفة بالصحة اختلست 14 ألف دينار

رابط مختصر
أيّدت محكمة الاستئناف العليا الجنائية العقوبة بحق موظفة بوزارة الصحة اختلست حوالي 14 ألف دينار، وأيدت العقوبة الصادرة بحقها في محكمة أول درجة بسجنها 3 سنوات ورد المبلغ محل الاختلاس وقدره 14797 دينارًا وتغريم المتهمة بمبلغ مساوٍ له.
وخلال التحقيق أقرت المتهمة بأنها اختلست مبلغًا يتراوح ما بين 8 إلى 10 آلاف دينار بسبب حاجتها للنقود، وأنها أزالت الأرصدة حتى لا يتم اكتشافها وليس نفس المبلغ الذي يطالبونها به، وقالت إن ما نسب إليها من اتهام صحيح وتعترف به، وقامت به بسبب ظروفها الصعبة من الناحية الاجتماعية والاقتصادية، إذ إنها تزوجت في غضون عام 2005، وأنجبت من زوجها ولدًا عمره 12 سنة، وبنتًا عمرها حاليًا 6 سنوات، ولكن من عام 2016 حصلت بينها مشاكل مع زوجها وقضايا طلاق وحضانة أمام المحاكم الشرعية، وبسبب ذلك ساءت ظروفها جدا، كما أنها سبق وأن استخرجت سيارة عن طريق تسهيل بنكي، ويطالبونها بالقسط، بالإضافة إلى البنك الذي يطالبها بأقساط قرض شخصي، حيث إنها التحقت بالعمل لدى الوزارة في منتصف عام 2014 وعملت حتى عام 2017 وقت اكتشاف الواقعة، وطوال تلك الفترة عملت بقسم الحسابات.
وقالت إنه بسبب المتأخرات المالية قامت على إثرها الشركة الممولة بسحب سيارتها إذ يطالبونها بمبلغ 500 دينار ولم يكن لديها المال وكانت بحاجة للمال للصرف على أبنائها ففكرت، وقررت أن تسرق النقود من عملها حتى تتمكن من الدفع، إذ لم يكن لديها خيار آخر، وبالفعل قامت باستلام مبلغ من أحد المرضى المراجعين ولا تتذكر اسمه أو مقدار المبلغ وحررت له إيصالاً من دفتر الإيجارات الموجود لديها في القسم، وأخذت المبلغ ومزقت نسخ الإيصال بالكامل وتخلصت منها.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها