النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11450 الخميس 13 أغسطس 2020 الموافق 23 ذي الحجة 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:44AM
  • الظهر
    11:43AM
  • العصر
    3:13PM
  • المغرب
    6:16PM
  • العشاء
    7:46PM

العدد 11388 الجمعة 12 يونيو 2020 الموافق 20 شوال 1441

رجل أعمال يحرّف بيانات نسب الشركاء ويستولي على 20 مليون دينار

رابط مختصر
واصلت المحكمة الكبرى الجنائية الأولى قضية رجل أعمال بحريني وشريكه متهمَين بغسل أموال بقيمة 20 مليون دينار، من خلال تحريف بيانات شركة اتصالات، إذ حدّدت جلسة 22 يونيو الحالي للمرافعة بعدما ورد إليها تقرير الخبير التكميلي عن أموال الشركة التي كانت تحت إدارتهما.
وأسندت النيابة العامة للمتهم الاول أنه خلال الفترة من 2011 حتى 2014 حرّف بيانات وسيلة تقنية المعلومات الخاصة بالشركة المجني عليها، إذ حرّف نسبة الشركاء والأرباح المستحقة لها، وحرّف نسبته في أسهم الشركة المجني عليها من 15.83% إلى 20% و40%.
ووجّهت للمتهم الثاني أنه بصفته عضوًا في مجلس إدارة الشركة المجني عليها، ومخولاً بالتوقيع على المعاملات المالية، اشترك مع المتهم الأول عن طريق الاتفاق والمساعدة في ارتكاب التهم المبينة، إضرارًا بحصيلة الشركة المجني عليها، وقد تمت الجريمة بناءً على هذا الاتفاق وتلك المساعدة.
وتشير تفاصيل الواقعة -بحسب أوراق الدعوى- إلى أن المتهم الأول (38 سنة) وهو عضو مجلس إدارة بشركة للاتصالات (المجني عليها) استغل ملكيته لشركة أخرى للاتصالات، وقام بعمليات إيداعات وتحويلات بنكية تتعلق بجرائم احتيال وتربح أدت إلى الإضرار بالشركة المجني عليها، وتحريف بيانات خاصة بتقنية المعلومات وأخفى ملكية عائدها مع علمه أنها متحصّلة من تلك الجرائم، وذلك بقصد إظهار المال المتحصل من نشاط تلك الأطراف على أنه مشروع، وبلغت قيمة هذه الأموال 20 مليون دينار.
وقد تمكن المتهم الأول من إجراء صفقات وإبرام عقود بين الشركة المجني عليها والشركة المملوكة له، مفادها شراء الشركة المجني عليها قدرات استخدام حقوق خاصة بالإنترنت، وإجراء أعمال صيانة على شبكة الإنترنت من شركته الخاصة، مقابل أموال تزيد على قيمتها الحقيقية، ليحقق لنفسه أرباحًا غير مشروعة قدرها 14 مليونًا و71484 دينارًا.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها