النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11316 الخميس 2 ابريل 2020 الموافق 9 شعبان 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    5:55PM
  • العشاء
    7:25PM

العدد 11260 الخميس 6 فبراير 2020 الموافق 12 جمادى الثاني 1441

تأييد سجن شبكة تروّج للمواد المخدرة تضم شقيقًا وشقيقته

رابط مختصر
أيدت محكمة الاستئناف العليا الجنائية الأولى حبس متهم ومتهمة لمدة سنة وتغريم كل منهما ألف دينار، وسجن متهم ثالث لمدة 5 سنوات، وحكمت بعدم جواز استئناف متهمة رابعة محكوم عليها بالحبس سنة وغرامة ألف دينار، بقضية شبكة تتاجر في المواد المخدرة تضم ثلاثينيًا وشقيقته.
وقضت محكمة أول درجة بإعفاء المتهمين 1 و2 و3 من العقاب بشأن تهمة البيع، وبسجن المتهم الرابع لمدة 5 سنوات وغرامة 3 آلاف دينار، وبحبس 1 و2 و3 و7 و8 لمدة سنة وغرامة ألف دينار، وبحبس المتهمة الخامسة لمدة 6 أشهر و10 أيام وغرامة 100 دينار وإبعادها لمدة 3 سنوات عن البلاد، وبحبس السادس لمدة 6 أشهر وتغريمه 100 دينار، كما أمرت بمصادرة المضبوطات.
وأسندت النيابة للمتهمين أنهم في شهر أبريل من عام 2019، المتهمون من الأول إلى الرابع باعوا بقصد الاتجار مؤثرًا عقليًا (ميتافيتامين) في غير الأحوال المرخص بها قانونا، وللمتهمين الأول والثاني والسابعة أنهم حازوا وأحرزوا بقصد التعاطي مادة مخدرة ومؤثرا عقليا في غير الأحوال المرخص بها قانونا، وللمتهم الثالث حال كونه عائدا حاز وأحرز بقصد التعاطي مخدر الحشيش والمؤثر العقلي في غير الأحوال المرخص بها، كما أسندت النيابة للمتهم الرابع حال كونه عائدا حاز وأحرز المادة المخدرة والمؤثر العقلي، وللمتهمة الخامسة حازت وأحرزت المادة المخدرة والمؤثر العقلي، كما أسند للمتهمين السادس والثامن حال كونهما عائدين حازا وأحرزا بقصد التعاطي مادة مخدرة ومؤثرا عقليا في غير الأحوال المرخص بها.
وتتحصّل الواقعة في تلقي إدارة مكافحة المخدرات معلومات تفيد بقيام فتاة بحرينية بترويج المواد المخدرة في عدة أماكن بالمملكة، فتم الترتيب للقبض عليها عن طريق تواصل أحد المصادر السرية معها الذي وطد علاقته بها واتفق على شراء مواد مخدرة بقيمة 50 دينارا، على أن يكون مكان التسليم بمنطقة الرفاع، وبالفعل في الموعد المحدد لذلك توجّه المصدر برفقة رجال الأمن للمكان المتفق عليها، وتم ضبطها متلبّسة بتسليم المواد المخدرة واستلام قيمته.
وبسؤال المتهمة عن مصدر المواد المخدرة كشفت أن شقيقها الذي يكبرها بعامين هو من يمدها بالمواد المخدرة، وبالفعل تواصلت معه تحت مسمع رجال الشرطة واتفقت معه على الالتقاء به في مدينة حمد لشراء المواد المخدرة بقيمة 50 دينارا أيضا، وبالفعل توجّه المتهم إلى المكان المتفق عليه، وتمت عملية التسليم فقُبض عليه، واستمرت عمليات تسليم المتهمين بعضهم البعض المواد المخدرة تحت مسمع ومرأى من رجال الشرطة، إلى أن وصل عدد التشكيل لثمانية أفراد بينهم آسيوي وفتاتان.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها