النسخة الورقية
العدد 11095 الأحد 25 أغسطس 2019 الموافق 24 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:52AM
  • الظهر
    11:40AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    6:05PM
  • العشاء
    7:35PM

ندب محامٍ لحارس أمن لديه 48 أسبقيّــة أحــدث عاهــة لشخــص في مشاجــرة

رابط مختصر
العدد 11072 الجمعة 2 أغسطس 2019 الموافق غرة ذو الحجة 1440
أمرت المحكمة الكبرى الجنائية الأولى بندب محام لحارس أمن يبلغ من العمر 26 عامًا ولديه 48 أسبقية، وهو متهم بضرب شخص أمام فندق يعمل به وإحداث عاهة مستديمة، وقرّرت المحكمة تأجيل القضية لجلسة 21 أغسطس، مع استمرار حبس المتهم.
بدأت القضية ببلاغ من المجني عليه أفاد فيه بأنه بتاريخ الواقعة، وفي حوالي الساعة الثانية والنصف صباحًا بمنطقة القضيبية، كان يقود سيارته، فاعترضت طريقه سيارة كانت تسير في الاتجاه المخالف ومنعه سائقها من مواصلة طريقه، فطلب منه العودة إلى الخلف، إلا أن صاحب السيارة قام بالنزول منها والصراخ عليه، ثم فتح باب السيارة وأخرجه منها ودفعه على الأرض وقام بلكمه مرتين على وجهه مستخدمًا «رنق بوكس» كان يرتديه في قبضة يده، وعندما سقط المجني عليه على الأرض، واصل المتهم الاعتداء عليه بدهس رأسه بواسطة رجله، وركله في أماكن متفرّقة من جسمه، وتخلف عن الاعتداء كسر في الخنصر الأيسر.
ولدى عرض صورة صاحب السيارة على المجني عليه، لم يتعرف عليه، لكنه تعرف على المتهم من صور المشتبه بهم، إذ تبيّن أنه من أصحاب الأسبقيات ولديه 48 أسبقية وبلاغًا، تنوّعت ما بين اعتداء على سلامة جسم الغير وتعاطي المخدرات، والقذف والسب العلني، وإساءة استعمال الهاتف، والتهديد بسلاح، والسرقة بالإكراه، والإتلاف، وضرب موظف عام.
وفي التحقيقات، أنكر المتهم ما نُسب إليه وقال إنه أوقف سيارته بالقرب من فندق يعمل فيه حارس أمن، وعندما ركب سيارته للمغادرة من العمل حضر المبلّغ بطريق معاكس وكان في حالة سكر، وطلب منه الرجوع، إلا أنه نزل من السيارة وتحدث معه بعصبية وكان يحمل بيده سكينًا، فما كان منه إلا أن نزل واشتبك معه وأخذ السكين من يده وتبادلا الضرب.
أسندت النيابة العامة إلى المتهم أنه في 27 أكتوبر 2017 اعتدى على سلامة جسم المجني عليه فأحدث به الإصابات الموصوفة بالتقرير الطبي الشرعي، وقد أفضى الاعتداء إلى تخلف عاهة مستديمة به دون أن يقصد إحداثها، أن قام المتهم بركل يده اليسرى بعدما وجّه إليه عدة لكمات علــى وجــهه ورأسه، ما أحدث به تشوّهًا في يسار الوجه وبروزًا عظميًا لاصبع الخنصر الأيسر.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها