النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10974 الجمعة 26 أبريل 2019 الموافق 21 شعبان 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:42AM
  • الظهر
    11:36AM
  • العصر
    3:06AM
  • المغرب
    6:07AM
  • العشاء
    6:37AM

المحكمة تستعلم عن وقت خروج باص ضبط في هيكله 100 ألف قرص «كبتاجون»

رابط مختصر
العدد 10958 الأربعاء 10 أبريل 2019 الموافق 5 شعبان 1440
طلبت المحكمة الكبرى الجنائية الأولى الاستعلام من جسر الملك فهد عن وقت خروج باص تم ضبط حوالي 100 ألف قرص «كبتاجون» مخبأة في هيكله من البحرين، مع استمرار حبس المتهمين السبعة في أكبر شبكة تهريب أقراص كبتاجون من سوريا والعراق إلى البحرين، ودول مجلس التعاون، إلى جلسة 29 أبريل الجاري.
القضية بدأت لدى ورود معلومات سرية تفيد بوجود شبكة تعمل على تهريب كميات كبيرة من المواد المخدرة بقصد الترويج والبيع، وكشفت التحريات أن من يدير الشبكة يستخدم باصات نقل الحملات الدينية في عمليات التهريب من سوريا والعراق إلى البحرين، ويعمل على ترويج جزء منها داخل البحرين، والباقي يتم ترويجه في دول مجلس التعاون ويعاونه أشخاص يعملون كمهربين ومروجين وموزعين، وتوصلت التحريات إلى أن أحد المتهمين «سائق باص» قد قام بتهريب كمية من أقراص «كبتاجون» في أحد الباصات التي أقلت حملة دينية إلى سوريا، فتوجهت الشرطة إلى منزل المتهم في بوري وشوهد الباص متوقفا بالقرب من مسكنه وخرج المتهم وتوجه بالباص إلى منفذ جسر الملك فهد، وهناك تم توقيفه.
وبتفتيش الباص عثر على حوالي 76 ألف قرص كبتاجون موزعة على 38 كيسًا شفافًا، وكانت مخبأة في هيكل الباص بالقرب من ناقل الحركة بمؤخرة الباص، وبسؤاله قرر بأنه توجه إلى سوريا بمرافقة سائق الباص الرئيسي وهناك تم أخذ الباص لورشة لإخفاء الأقراص، وقال إن دوره يقتصر على مساعدة السائق الذي طلب منه التوجه للقطيف وإيقاف الباص في مغسلة، حيث سيأتي صاحب الباص ليسلمه 500 دينار.
وتم ضبط متهم آخر في الجفير عثر بحوزته على مبالغ مالية متحصلة من بيع المؤثرات بالإضافة إلى 1.3 غرام من الشبو، وقطعة حشيش، ومشرب زجاجي، وأكياس تستخدم في تعبئة المخدرات، وقرر بأنه يعمل لصالح شخص في تهريب المواد المخدرة من سوريا والعراق إلى دول مجلس التعاون، وقام بتهريب الكمية المضبوطة مقابل 10 آلاف دينار، كما سبق له تهريب 100 ألف حبة من العراق إلى السعودية مقابل نفس المبلغ مستخدما باصات الحملات الدينية، وأضاف بأنه سلم جزءًا منها لشقيقه ولشخص آخر.
وتوجهت قوة إلى منزل شقيق المتهم السابق، وهناك عثر على حوالي 18 ألف قرص كبتاجون ومبلغ 70 ألف ريال سعودي، وتم التحري عن الشخص الآخر الذي اعترف عليه المتهم الثالث، وعثر عليه في منطقة البر وأبدى مقاومة عند القبض عليه، وكان برفقته شخص في حالة غير طبيعية، وبتفتيش سيارة المتهم عثر على حوالي 1689 قرص كبتاجون داخل 17 كيسًا شفافًا، وأقر بأنه وضع 4 آلاف قرص آخرين في مزرعة بمنطقة دمستان، فتوجهت قوة من الشرطة للمكان وتم العثور على المضبوطات.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها