النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11312 الأحد 29 مارس 2020 الموافق 5 شعبان 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:13AM
  • الظهر
    11:43AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    5:53PM
  • العشاء
    7:23PM

كتاب الايام

أمواج خليجية

رغم السباعية.. إيجابية التشجيع المثالي!!

رابط مختصر
العدد 9327 الخميس 23 أكتوبر 2014 الموافق 29 ذو الحجة 1435

مع ان الخسارة منطقيا تعد طبيعية في عالم كرة القدم خاصة والرياضة عامة، الا ان بعضها اهون من بعض اخر، تحت قاعدة بعض السشر اهون، وهنالك مسائل متعددة تخفف من وقع الخسارة، من قبيل تقديم مستوى فني جيد مشرف برغم الخسارة، او عدم توافق الحظ وظلم التحكيم او قساوة الظروف او قوة المنافس وغير ذلك الكثير، مما لا يلغي العتب او المتابعة وتداعياتها من قبل الجماهير والمسؤولين، الا انه يمكنم ان يقلل التاثيرات الناجمة لا سيما اذا كانت هنالك فرصة للتعويض والخسارة ليست اقصاء نهائيا حاسما، وقد تندرج خسارة روما بسباعية قاسية موجعة امام الباريين، الا ان امكانية التعويض ممكنة، في ظل مجموعة هي الاصعب من بين مجموعات الشامبيوزليغ.. تحت انين وقع الخسارة المدوية اعترف والتر سباتيني المدير الرياضي لنادي روما بضرورة مراجعة المستوى الدولي للفريق بعد الهزيمة القاسية، وقال سباتيني في تصريحات تلفزيونية لشبكة سكاي سبورت « بكل تأكيد علينا مراجعة مستوانا الدولي بعد هذه النتيجة الثقيلة، فما حدث لم يكن متوقعاً، وأَضاف سباتيني « ما حدث هو درس لنا، وبالرغم من انه كان من الممكن تجنبه ولكن علينا تحقيق الاستفادة القصوى منه، أعلم ان الهزائم الثقيلة من الصعب نسيانها ولكن علينا عبور تلك الأزمة بأسرع وقت ممكن «. من جانبها الجماهير والمتابعون لم يرحموا روما بعد هزيمة مرة بكل معنى الكلمة، وقد لوحظ تنشيط جانب المواقع التواصلية على الانترنيت في الهجوم الاعلامي التواصلي على ادارة وفر روما، اذ لم يرحم نشطاء شبكات التواصل الاجتماعي فريق روما وكعادة بعضهم، كان هناك فرصة لا تفوت لإظهار الإبداع بالكوميديا الكروية، عبر الاستفادة من سقوط الذئاب التي لم تستطع الحراك في ملعبها. وأصبح عرفاً بين مشجعي كرة القدم البحث عن مقارنات مضحكة بعد كل نتيجة ملفتة وغريبة، وبات الخاسر يعرف أنه لن يجد أي رحمة، وجمهوره يدرك بأنه في الغد سيفوز وينتقم، فالهدف هو نشر الابتسامة وجعل متابعة هذه الرياضة أكثر متعة وتشويقاً. من جانب اخر وفي التفاتة يمكن ان تفسر على انها اقل وقعا، ابدى الحارس الايطالي مورجان دي سانتيس حارس مرمى فريق روما حزنه بعد اهتزاز شباكه 7 مرات خلال لقاء بايرن ميونيخ في دوري ابطال اوروبا معتبراً ان النتيجة لا تعبر عن مستوى فريقه الحقيقي. وقال دي سانتيس في تصريحات تلفزيونية لشبكة سكاي سبورت: « الأمر الايجابي الوحيد اليوم هو سلوك جمهور روما، فنحن في تعثر منذ الدقيقة الأولى من المباراة ومع ذلك لم يتوقف الجمهور عن تشجيعنا وصفقوا لنا في نهاية المباراة.» وأضاف دي سانتيس: «بايرن ميونيخ أحد أقوى الفرق في اوروبا حالياً دون شك وعلينا الا نختزل الأمر فقط في أخطائنا وأن نعطي لاعبيه حقهم والإشادة بما قدموه على أرض الملعب.» واستمر الحارس الإيطالي في حديثه قائلاً: «نحن مقتنعون أننا أقوى مما ظهرنا عليه وأن النتيجة لم تكن أبداً معبرة عن مستوانا الحقيقي.»

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها