النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11312 الأحد 29 مارس 2020 الموافق 5 شعبان 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:13AM
  • الظهر
    11:43AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    5:53PM
  • العشاء
    7:23PM

كتاب الايام

أمواج خليجية

الهداف هوندا.. نتاج أزمة مالية!!

رابط مختصر
العدد 9326 الاربعاء 22 أكتوبر 2014 الموافق 28 ذو الحجة 1435

الكاليتشو الايطالي لا يقل ادنى درجة مقارنة مع نظرائه في الدوريات الاخرى من العالم الاوربي، سواء مع الليغا او البريمريلغ او البوند سليغا وغيرها من دوريات كانت وما زالت شاغلة للجماهير العالمية، بما تميزت به من عطاء فني وانضباط تنظيمي اداري، فضلا عن منافسة محتدمة اججها وصول عدد كبير من خيرة نجوم اللعبة ومحترفيها من بقاع العالم المخلتف، بعد كل بطولة كبيرة ليتواجدوا في ايطاليا ودوريها الجاذب للاسماء والمشاهير، حتى غطى الكاليتشو في قمة عطائه خلال عقود مضت على سمعة وقوة الدوريات الاخرى، لما كانت تمثله ماكنة المال والادارة في اندية اليوفي والانتر والايسي وروما ونابولي.. وغيرها من اندية اخرى ظلت تحت اضواء نجوم الاحتراف حتى زمن قريب.. قطعا ان ذلك التزاحم التنافسي على استقطاب النجوم كانت له مردودات ايجابية على الكرة الايطالية وجماهيرها وانديتها ومنتخباتها، لما مثله ذلك التنافس من عطاء فني كبير، ادى في نهايات مشاويره لتبوؤ الكرة الايطالية المكانة العالمية في مناسبات عديدة، كما ان الاندية الايطالية، كانت حتى وقت قريب هي المتسيدة للبطولات الاوربية، التي لا تخرج من نطاق الاسي والانتر واليوفي وروما في مواسم عدة، شكلت عائقا كبيرا امام الفرق والاندية الانكليزية والاسبانية والالمانية وغيرها، حتى حصدت الالقاب الاوربية الاشهر من قبل الاندية الايطالية في مناسبات منصرمة، كما ان اشهر نجوم الكرة العالمية تعاقدوا وانهو خدماتهم واعلنوا اعتزالهم بين الاندية الايطالية ومبارياتها وجماهيرها، في دلالة واضحة على المكانة المرموقة التي تتمتع بها الكرة الايطالية، من ايام بلاتيني ومارادونا وروماريو وزيدان.. وغيرهم العشرات من نجوم كبار لن تنساهم الذاكرة المشحونة المكتنزة حبا للكرة.. في الموسم الماضي والموسم الحالي تحديدا ما زالت المستويات الفنية للدوري الايطالي متدنية مقارنة مع ما كانت عليه ايام زمان، كما انها غابت عن منصات التتويج او بلوغ المباريات النهائية للشامبيوزليغ منذ مواسم، كما ان الاحصاءات الخاصة بالكالتيشو تشير الى انه متاخر من حيث المستوى الفني والحضور الجماهيري والتنافس البطولاتي مع الاندية الاروبية الاخرى الشهيرة، السبب يعزوه البعض الى ان اغلب النجوم بدؤوا يغادرون الكاليشتو لعجز في ميزانيات الاندية الايطالية، التي لم تستطع مجاراة الامكانات المالية التي تتمتع بها الاندية الاخرى كالريال والبرشا وميونخ والمان يونايتد والستي وتشيلسي والبيسيجي وغيرها من اندية تعد مملكات في عالم الشهرة والمال والاستقطاب، مما صعب المهمة الايطالية التي تعاني كثيرا على خلفية الازمة المالية الضاربة في العالم.. لاول مرة في الموسم الجديد وبعد ثمان جولات في الكالتشيو، يعتلي صدراة الهدافين النجم الياباني هوندا لاعبي الايسي ميلان الايطالي بستة اهداف، في حالة غير مالوفة لللاعب اسيوي يقف على قمة الهدافين في الدوري الايطالي، بعد ان كان نجوم البرازيل والارجنتين وغيرهم من نجوم اوربا وامريكا الجنوبية يتربعون صدارة الهدافين، في مؤشر يعزز ما ذهبنا اليه بان غياب النجوم والاستقطابات الجديدة بسبب الازمة المالية، ادى وسيؤدي الى المزيد من انخفاض عطاء الكاليتشو مقارنة مع بلغته وعليه الدوريات الكبرى..

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها