النسخة الورقية
العدد 11094 السبت 24 أغسطس 2019 الموافق 23 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:51AM
  • الظهر
    11:40AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    6:06PM
  • العشاء
    7:36PM

كتاب الايام

دراجيات

عايزينه نرجع زي زمان

رابط مختصر
العدد 9292 الخميس 18 سبتمبر 2014 الموافق 23 ذو القعدة 1435

أحيانا نحن نكون نتاج ثقافة مفتعلة في وقت الانتصار الكل يتصدر المشهد ويكون بالمقدمة وبالهزيمة ترى الكثير يكون في المؤخرة.. ولقد عرف المصري بالكد عنه عندما يمثل بلاده، ولديه حماس ولايبالي من اي خصم أمامه، ربما الذين شاهدناهم في مبارتي التصفيات الافريقية المؤهلة لنهائيات بالمغرب أمام السنغال وتونس هم أشباح أو ليسوا ممن تربوا وشربوا من مية النيل، دفاع مفكك وسط شوارع ومهاجمين دون فاعلية، تصور مصر وفي عرينها تنهزم وبكل سهولة، والاهم في اعتقادنا بأن الرياضة اليوم لابد أن يتواجد في طاقم الفريق دكتور نفساني ليدير ويعالج مثل هذه الامور، ولايخفى على أحد ماتمر فيه مصر المحروسة من ظروف وآلام لم تلتئم بعد، فنحن نعرف حب وإخلاص المصري حين يمثل بلده، فهناك توجد عدة امور ترتبت وترسبت ونتج عنها ما حدث. ربما أخواننا المصريون عندما شاهدوا المباراه الاولى معنا في المقاهي الشعبية تذمروا، ومن منهم رمى جزافا المسألة على المدرب الغريب وحده (شوقي غريب)، انهزم الفراعنة في مبارتين فهل يعتقد المحب والمشجع المصري عندما يطالب بنغمة الرحيل. وبالجانب الآخر سمعنا أصواتا تنادي بمدرب آخر، ويتناسى الظروف التي هي نفسها التي جعلت من اللاعب المصري الذي نعرفه جيدًا المقاتل و(الراجل الكدع) في الملعب وسط ظروف وعوامل نفسية والتهيئه والظروف المحيطة كلها تتجمع في هذا اللاعب وتنعكس على أدائه.. مسأله اخرى وهي توقف الدوري وعدم مشاركة اللاعبين في المباريات الا لاعبي الاهلي وهم الاجهز.. واللعب المباريات الوديه مثل الزمالك غير الرسمية التي تتسم بالحماس والالتحام فجدية الرسمي خاصة في عقلية اللاعب المصري غير، فلا تقسو عليهم وارحموا الراجل فهو وإن لم يكن الافضل من المصريين الا انه هو الواقع فهو مدرب منتخب مصر.. تخيلوا مع منتخب مصر من عدة سنوات قليلة فيه عمرو زكي ومتعب والصاروخ المصري جدو وخلفهم زيدان والمبدع الخلوق (وحبيب غزة) الفنان المظلوم ابوتريكه والان اصبحوا وبقدرة قادر عمرو جمال وقمر وصلاح، ، فارق رهيب بين الاسماء والامكانيات.. وهل هناك بالدوري ومن المحترفين بالخارج أفضل من الاسماء التي تلعب؟ الاجابة ولو استثنينا علي غزال والمحمدي الذين لاعلاقة لهم بكرة القدم وبس ! فهذه نفس التشكيلة الأمثل.. ولو عرجنا الى المحترفين فإن صلاح افضل المحترفين ولكنه لا يلعب في ناديه ولعب كوكا الذي طالب الجميع به ولم يظهر بمستوى جيد ولعب شيكابالا الذي ايضآ لا يلعب مع ناديه.. فحتى المحترفون الذين يعتبروا الاجهز لا يلعبون.. فلا تقسو على ابن مصر ومدربه الحالي شوقي غريب، ولا تتركوه وحده غريب تائها في دهاليز العجوزه أو شوارع القاهرة.. صحيح أن وضع مصر صعب جدآ ولكن في التصفيات الحالية ممكن أن توصل كأحسن ثالث، واللي بيقول أوووه أحنا تدهورنا جدا ياجماعة ودلوقتي بقينا بنتكلم عن فرص مصر في الصعود لكأس الأمم بعد ماكنا أبطالها، واحنا رجعنا 20 سنة للوراء نقوله بأن صدقت السيدة لما قالت وعيزنا نرجع زي زمان قول لزمان أرجع يا زمان.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها