النسخة الورقية
العدد 11087 السبت 17 أغسطس 2019 الموافق 16 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:46AM
  • الظهر
    11:42AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    6:13PM
  • العشاء
    7:43PM

كتاب الايام

معكم دائماً

الزميل بلاتر!!

رابط مختصر
العدد 9284 الأربعاء 10 سبتمبر 2014 الموافق 15 ذو القعدة 1435

اعلن مجددًا رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (دولة بلاتر) ترشيح نفسه لانتخابات شهر مايو المقبلة للفوز بولاية جديدة حسب قوله بان غالبية الاتحادات تؤيده للبقاء في موقعه والفيفا تعد واحدة من اهم المنظمات الدولية في العالم ثراء وفسادًا فقد ولى زمن الانتخابات الديمقراطية الحقيقية التي كانت نعيشها في الزمن السابق فقد تجاوزت الانتخابات الرياضية التي نتابعها من الانتخابات السياسية التي نعرف مسبقا نتائجها وتوقعاتها بينما سينتخب رئاسة جمهورية كرة القدم اللعبة الشعبية الاولى في العالم كانت في غاية السخونة واصبح بلاتر واثقا من نفسه. في ظاهرة جديدة تكشف خلل التوجه والقصور في هذه المؤسسة التي اصبحت تعاني اشكاليات متعددة خاصة في موضوع مونديال قطر فلقد احسنت اللجنة المكلفة امس بشان مصير مونديال 2020 عندما حددت بشكل قاطع موعدا نهائيا للمونديال في شهري يناير وفبراير بذلك نكون قد انتهينا من الازمة التي ظلت تطاردنا بسبب التشويش الذي حدث منذ فوز الشقيقة قطر برهان تنظيم كاس العالم. اليوم الحدث الرئيسي الذي خطف الأضواء هو رغبة السويسري جوزيف بلاتر بولاية خامسة مدتها 4 أعوام بعد حملة خلافات وانقسامات داخل أسرة الاتحاد الدولي وفي اعتقادي ستبقى لعدة سنوات حيث سنرى مرحلة الثأر والانتقام بين أفراد هذه المنظمة الدولية بعد أن دخلت الخلافات الشخصية والانجراف نحو المال مما أدى إلى تشويه سمعة الفيفا بسبب حالات الفساد التي طاردت الاتحاد الدولي في الآونة الأخيرة. وبهذا التصريح الجديد يصبح صديقنا بلاتر أقوى رجل كروي في العالم المنصّب لولاية خامسه اعلن رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) السويسري جوزيف بلاتر رسميا، انه سيكون مرشحا للانتخابات الرئاسية المقررة في مايو المقبل. في المقابل، برغم ان الفرنسي الاخر جيروم شامبان اعلن ترشحيه رسميا للانتخابات الرئاسية مطلع العام الحالي، لكنه اعترف ضمنا بانه لا يستطيع التغلب على بلاتر.. علما بانه كان مستشاره سابقاعندما كان عمري سبع سنوات كان بلاتر مرتبطا بالكرة عام 66 لمدة عامين هي عمل مديرا اعلاميا لجمعية الصحافة الرياضية السويسرية وعام 75 انضم الى الاتحاد الدولي لكرة القدم. ليزداد أكثر شراسة بعد السنين الطويلة التي قضاها في الاتحاد الدولي شرب من أستاذه هافيلانج الدروس وتعلم ليصبح رجلا قويا وقابضا بقبضته القوية بيد من حديد في جمهورية الفيفا ويشعر الان بانه تفوق خلال معارك سوف تبدأ بعد انتخابه في مايو حيث سيستخدم بلاتر أسلوبا جديدا في تضبيط أمور الهيئة الدولية مع خصومه وتحسين صورته وهذه لعبة الكبار، فلا يمكنه أن يترك للاتحاد الدولي لكرة القدم يسير في مهب الريح مهما كانت الخلافات. حامل اسرار الفيفا وحامل كل همومه نجح هذا الرجل في الفوز بأكبر منصب رياضي وهو رئاسته للفيفا الذي يعتبر واحدا من أهم المؤسسات الرياضية في العالم وأكثرها شهرة، فمنصب رئيس الاتحاد الدولي لا يقل عن منصب رئاسة جمهورية او دولة او مملكة بسبب مكانة كرة القدم بين شعوب العالم كما ان الاتحاد الدولي يكسب من وراء تنظيمه المسابقات الكروية المليارات من الدولارات، في عهد بلاتر الذي كان زميلا صحفيا قبل ان يصبح دولة.. والله من وراء القصد.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها