النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11518 الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 الموافق 3 ربيع الأول 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:20AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:39PM
  • المغرب
    5:06PM
  • العشاء
    6:36PM

كتاب الايام

أمواج خليجية

انريكي.. إجراءات صارمة!!

رابط مختصر
العدد 9246 الأحد 03 أغسطس 2014 الموافق 6 شوال 1435

من الناحية الرقمية فإن برشلونة أنهى الموسم الماضي كثاني فريق في الليغا، متقدما على ريال مدريد الذي حل بالمركز الثالث، كما انه حل بالمركز الثاني في بطولة كأس الملك بعد خسارته امام الريال، ثم خرج من كأس ابطال دروي اوروبا الكأس الاهم الاغلى من الدور نصف النهائي على يد اتلتيكو مدريد، وتلك نتائج لم تكن مخيبة ولا مخزية ولا مجحفة، اذ انها من الناحية الواقعية كانت متناسقة ومناسبة لعطاء البرشلونيين في الملعب، فضلا عن اداء الادارة الذي اتسم بالفشل وعدم قدرته على التحرك وسد الفراغات والنقوصات الواضحة في مراكز الفريق، خصوصا في خط الدفاع الذي كان يعاني منذ موسمين دون ان تتحرك الجهات المعنية لتلافي النقص، مع فشل واضح لقيادة المدرب الارجنتيني تاتا مارتينو الحاضر للبرشا لسد غياب مدربين كبار كغوارديولا والمرحوم فالينوفا.. مع كل تلك الارقام، الا ان البرشا ظل يعيش هاجس الثورة والتمرد حتى على بعض الاسماء والدعامات الاساسية، التي كانت يوما ما سببا لانتصاراته ولم يسلم من النقد حتى البرغوث الارجنتيني، برغم كل تاريخه الاعجازي والمشرف، فالكرة تعطي لمن يعيطها ولم تتوقف عند مصكوكات ومكتوبات الارشيف ومستندات الصرف التاريخية التي تصبح بعد حين للمطالعة والتفاخر الماضي، في وقت يكون للميدان والعمل الفعلي والنتائج وحسن الاداء وتحقيق البطولات هي اللغة الوحيدة المفهومة من قبل الجماهير ومن ثم بقية التوابع كالاعلام والادارة وغيرها من مرتبات اسباب نجاح اي فريق.. اليوم البرشا تعيش حالة الثورة في عمليات تغيير جذرية، فالفريق تم تفليسه وتفليشه ثم ابعاد عدد كبير من اعمدته وركائزه التي لم تعد قادرة على البقاء في ظل عملية تجديد المدرب وعودة المدرب ابن النادي لويس انريكي، الذي قيل عنه بأنه خليفة غواريدولا ويتحلى بالطموح والشجاعة وجرأة المطالبة بالتغيير وفقا لاجنداته وخططه التي اطاحت بأسماء كبيرة غادرت الفريق بناء على اتفاق ومع ما ينسجم مع السياسات الانريكية الجديدة، فبعد سانشيز وفابريكاس وفالدس وعدد كبير من شباب النادي حان الوقت الى مغادرة الفيس بعد ان قرر لويس إنريكي ان لا يكون ضمن مشروعه في النادي الكاتلوني للموسم المقبل. فقد رفض إنريكي بقاء الفيس بسبب رغبته في التعاقد مع خوان كوادراردو اللاعب الذي يتشابه مع الفيس في الكثير من الخصائص، إلا ان اللاعب الكولومبي يتفوق على الفيس في صغر السن وإمكانية تجديد عقده للبارسا مستقبلاً حيث ان انريكي ادرك الى ان الوقت قد حان لاستبدال اللاعبين الذين قضوا سنوات عديدة في النادي والفيس هو واحد من اللاعبين الذين هم على رأس هذه القائمة. من جهة اخرى اعلن في نادي برشلونة واثناء مدة الاستعداد الجارية على قدم وساق وبجدية تامة، ان اجراءات الصرامة المتبعة ايام غوادرويلا مع اللاعبين، اعيد العمل فيها مع انركي، تعبيرا عن طريقة عمل قاسية وصارمة في العقوبة، مع انها تحمل في طياتها التحفيز على الابداع، هذا ما يجعل البرشا المدعم بسوايرز المعاقب وماثيو وراكيتيش وبانتظار لاعبين جدد في قلب الدفاع والظهير سيكون البرشا في قمة جهوزيته لاستعادة الالقاب خصوصا بعد ان اعاد بعض لاعبيه المعارين وكذلك اصبح لديه اقوى قوة هجوم عالمية ضاربة مع علاج واضح لسد نقص طول قامات الدفاع بعد ان اصبحت طول ابراج المراقبة ممتازة ومثالية بوجود ماثيو وبيكيه والاخر القادم المنتظر، مما يعني انتهاء علة ظلت ملازمة طوال مواسم عدة اخيرة.. وهنا ما يستدل على ان الحركة والتشخيص والتدقيق والانسجام مع اجندة واضحة للمدرب والادارة ممكنة تحقيق المطالب الجماهيرية كقاعدة عمل مثالية عامة..

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها