النسخة الورقية
العدد 11120 الخميس 19 سبتمبر 2019 الموافق 20 محرم 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:05AM
  • الظهر
    11:32AM
  • العصر
    2:59PM
  • المغرب
    5:38PM
  • العشاء
    7:08PM

كتاب الايام

وجهة نظر

دعوة لحوار رياضي

رابط مختصر
العدد 9180 الخميس 29 مايو 2014 الموافق 30 رجب 1435

ليس من الضروري بأن يكون هناك خلاف قائم في وجهات النظر، حتى يدفعنا ذلك بأن نأخذ قرارا بفتح قنوات جديدة من التواصل بيننا، والبحث عن الأطر المناسبة لإيجاد اللغة الأمثل للحوار المثمر الذي يمكننا من مناقشة كافة القضايا العالقة، والتي نعتقد بأنها تشكل لنا حجر عثرة يقف في طريق مد جسور من التعاون والتقارب المطلوب، ويعرقل الجهود لبناء قاعدة صلبة تجعلنا أكثر قربا من تحقيق الأهداف التي تنمي من قدراتنا على مواجهة التحديات بكل ثبات، ويصحح من أخطائنا من أجل أن يدفع عملية التطوير للحركة الرياضي في المملكة، نتمنى لو تأخذ اللجنة الأولمبية المبادرة بتبني فكرة عقد مؤتمرا مفتوحا، تطرح من خلاله أوراق عمل تستعرض فيها المعوقات التي تؤثر بصورة مباشرة على تطوير القطاع الرياضي تحت شعار (مشاكل وحلول)، على أن يتم دعوة المختصين في المجال الإداري والإعلامي من أجل تقديم مرئياتهم، بشرط أن تكون النزعة المنهجية حاضرة في تناولهم للمواضيع الحساسة، والتي تعكس بوضوح ما يعاني منه القطاع الرياضي من مشاكل وتطرح بكل شفافية، بعيدا عن استغلال ورقة التأثير والتي اعتاد البعض على استخدامها بما يحقق المصالح الفئوية الضيقة والتي تقف ضد تطلعات الشارع الرياضي، نتوقع بأن تكون المخرجات التي سوف يتمخض عنها هذا المؤتمر إيجابية، بما يسهم في إيجاد الحلول المناسبة للخروج من نفق المبادرات العقيمة والتي تنتهج من قبل أعداء التطوير، والذين يحاولون تصوير المشهد العام بأنه معقد حسب وجهة نظرهم السطحية، نتمنى بأن تسود أجواء الحوار المرتقب بعض المفاهيم التي تخلق لنا مرتكزات جديدة من الثقة والاحترام المتبادل بين المتحاورين، الذين ممكن بأن يختلفوا في توجهاتهم بما يسهم في إثراء الحوار، وذلك باعتبارهم أنهم يعبرون عن نبض الشارع، الذي يتمثل في منظومة الأندية والهيئات الرياضية وبما يحملونه من هموم وتطلعات، مع فسح المجال لإدارة عملية الحوار بالتركيز على الجانب الرياضي والاستثماري معا، بعيدا عن التعصب والبحث عن المبررات التي من الممكن بأن تسهم في تعكير صفو الأجواء بصور عامة، وتؤدي من عدم التوصل لنقاط من التوافق والانسجام في طرح المرئيات بصورة متوازنة قابلة للأخذ والرد، وتحفيز مبدأ الوضوح باعتباره أحد المرتكزات الأساسية لاقتناص الفرص للضغط المبرر والمشروع حسب ما تتطلبه الحاجة لذلك، مع استخدام سلاح الحجة للحصول على بعض المكتسبات التي تتصف بالمرونة الغير قابلة لتقديم التنازلات التي توحي بهشاشة المواقف، والتي لا تمكنهم من الوصول للتوافق المطلوب الذي يسهم في توحيد الأهداف ووضع الأسس والثوابت المرجوة، والتي تعتبر بالنسبة لنا بمثابة القواسم المشتركة التي ممكن من خلالها الانطلاق بسفينة الحوار بكل ثبات، وعلينا بأن لا ننتهج أسلوب الطرح الخالي من المحتوى بما يتسبب في هدر الوقت والجهد، والأجدر بنا التركيز على الأمور المفصلية التي تخدم سير عملية الحوار بالشكل والمضمون الذي يساهم في إحداث تطور واضح، يساعدنا على وضع المنهجية التي توفر لنا ضمان الاستمرار في المناقشات الجادة، ونستطيع إيجاد الحلول والتدرج في تطوير الأفكار والمرئيات، تمهيدا للتوافق على بعض النقاط الأساسية والخروج بنتائج أفضل، ترسم لنا معالم مستقبل الحركة الرياضية وتعزز مفهوم توحيد التوجهات بالفكر المستنير الذي يحاكي المستقبل. لا للمساومات على الوطن سلام يا وطن الوطن قاسم مشترك انت تريد وأنا أريد لا اصافحك حتى اراك

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها