النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11523 الأحد 25 أكتوبر 2020 الموافق 8 ربيع الأول 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:22AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:36PM
  • المغرب
    5:01PM
  • العشاء
    6:31PM

كتاب الايام

أمواج خليجية

سيناريو «خلف الكواليس»!

رابط مختصر
العدد 9172 الأربعاء 21 مايو 2014 الموافق 22 رجب 1435

قد يستغرب المتابع والجمهور العراقي هذه السكتة الغريبة عن ملف انتخابات كروي شائك، ظل عصيا متشنجا محموما منذ عشر سنوات، وحتى اخر موعد تم الغاؤه حسب ادعاء بعض الاطراف بتبرير رسالة التهديد او سيناريو لم نعرف حقيقيته بعد، الا ان الغريب هو الهدوء التام من قبل جميع الاطراف، بما فيها المتنافسون على سدة حكم كرسي اتحاد الكري بشقيه ( الملوي والحمودي )، اذ ان التصريحات هدات والمشاحنات خفت حدتها بشكل واضح، فيما ساد الصمت اروقة وعمق الكتلتين المتنافستين، حتى بدى المشهد ينذر بشيء قد يفسر بانه الهدوء الذي يسبق العاصفة .. المطالبون بتاجيل الانتخابات الاخيرة من موعدها الذي الغي في 20/نيسان الماضي، كانوا يبررون بان ظروفهم وفرصتهم الدعائية - في اقل تقدير - لم تكن عادلة، فيما اليوم تم تغيير الواقع، واخذ الجميع فرصته في التثقيف والترتيب والاتصال والتمركز والتمترس بشكل افضل، فيما بدى تساؤلات خاصة وعامة تتعلق بالجانب الاخر، الذي كان شبه متاكد من فوزه بالانتخابات لو اقيمت بموعدها المحدد انف الذكر، فيما اليوم يميلوا الى الصمت والعمل بهدوء او ( بالسكتة ومن جوة الجوة ) كما قال احدهم ضاحكا . الشارع الكروي والمتابع المنتظر للتغيير، بعد ان مل مما جرى خلال سنوات خلت على مستوى الشكل والمضمون، يبحث عن تفسيرات واسرار حقيقية هذه السكتة المفتعلة او الحقيقية، وهل هي قائمة فعلا تحت تاثير تهديد الفيفا والاسيوي، الذي اعلنا فيه ان يوم 31 من الشهر الحالي هو الموعد الاخير، مع التلويح بالعقوبات العامة على الكرة العراقية داخليا وخارجيا، ام ان زيارة الوفد الاتحادي الاخيرة لرئيس الاتحاد الاسيوي في المنامة وضعت النقاط على الحروف، التي قيل انها جاءت بنية تاجيل جديد وقد اصطدمت باصرار سلماني على ضرورة اقامة الانتخابات في وقتها المحدد وانهاء ملف بقائه يعني فتح باب جهنم على القائمين عليه، مما اقنع الاطراف المعنية بضرورة العودة سريعا الى بغداد والتهيئ لخوض الانتخابات بما تات به والشكل الذي تظهر عليه. احد الفاعلين بالوسط الكروي من االهيئة العامة تحديدا واحد المؤيدين الاقوياء لاحد طرفي الكتلتيين المتنافستين، قال: (هنالك سيناريو شبه خفي وغير مكتوب، يمكن ان يمرر في ظل الانتخابات القادمة، هذا السيناريو يرتكز على ضرورة انتخاب الهيئة الادارية واعمدتها الاساسية قبل كل شيء، وترك موقع الرئاسة لوقت اخر، على ان يتم التوافق من قبل الهيئة الادارية الجديدة على اسم يمكن ان يكون مقبولا لجميع الاطراف وقادرا على تلبية المرحلة الراهنة والمرحلة المقبلة التي تنتظرها الشرائح الكروية من قبيل توسعة الهيئة العامة وتعديل النظام الداخلي وتفعيل اللجان وانهاء ازمة الانتخابات الكروية بشكل دائم.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها