النسخة الورقية
العدد 11087 السبت 17 أغسطس 2019 الموافق 16 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:46AM
  • الظهر
    11:42AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    6:13PM
  • العشاء
    7:43PM

كتاب الايام

معكم دائما

يوم مع بيليه

رابط مختصر
العدد 9107 الأثنين 17 مارس 2014 الموافق 16 جمادى الأولى 1435

في فبراير 1973 أقيمت في دبي مباراة مهمة جدا في كرة القدم، حيث لعب فريق النصر مع نادي سانتوس البرازيلي الشهير، وقد اصطحب البرازيليون معهم كل لاعبي فريقهم الأساسيين، وبين اللاعبين كان هناك ستة لاعبين من المنتخب الفائز بكأس العالم عام 70 بيليه الذي قام امس بالمشاركة في حفل الافتتاح لمقر اتحاد الكرة بمنطقة الخوانيج، وانقل هنا ملعومة كتبها طبيب روسي عاش في الكويت لمدة 30 سنة بعد ان تركها في كتابة مذكراته والتي تنشر أول مرة معلومات هامة تتعلق بالتوثيق وقد قراتها في جريدة القبس الكويتية التي اشكرهم على نشرهم في عدد الأمس صورة لغلاف إصداري الاخير (رجال صنعوا الابطال من التأسيس الى التتويج)، ويقول الطبيب الروسي المتخصص في العظام قبل ان يغادر الكويت نهائيا بان من بين اللاعبين البرازليين إيدو، جائير، كارلوس ألبيرتو (كابتن سانتوس ومنتخب بلاده)، السيندو، وكذلك بولفينا وغيرهم، وكانت إدارة نادي سانتوس قد طلبت 30 ألف دولار لقاء مباراة واحدة، وقد تسلموا بالفعل ذلك المبلغ، وخصص من هذا المبلغ للنجم بيليه 10000 دولار، وخصص المتبقي من إجمالي المبلغ للنادي واللاعبين الآخرين، وكان بيليه بعامة يتقاضى 8 آلاف دولار عن كل مباراة ضمن فريق نادي سانتوس، هذا راتبه المعتاد، كما قيل، وقبل مباراته في الكويت بثلاثة أيام كان سانتوس قد فاز على المنتخب السعودي 3 - صفر. كما ان الفريق لعب في الدوحة وفاز على الاهلي القطري ولعب ايضا في القاهرة. وعند وصول بيليه إلى الكويت استقبله الأمير، وعشية المباراة (11 فبراير) بث التلفزيون المؤتمر الصحفي الذي عقد آنذاك. وقد قام بيليه بالإجابة عن كل أسئلة الصحافيين ولعب هنا في دبي امام النصر وفاز وقد حصلت قبل ايام على كنزا هاما من الصور التاريخية حول هذه المباراة سننشر تفاصيلها والصورعبر الجزء الخامس من سلسلة الحلقات الصحفية التي ننشرها عبر البيان الرياضي في شهر رمضان المبارك باذن الله اذا كان لنا في العمر بقية. ونعود لحفل اتحاد الكرة امس برغم عدم دعوتي لحضور المناسبة اقول انه أول مرة أدخل مقر اتحاد كرة القدم كانت في أواخر السبعينيات، بالتحديد عام 78 وبمقره القديم في بناية الغربلي بشارع جمال عبدالناصر بمنطقة ديرة، حيث كان المقر الأول في تاريخ مسيرة الكرة الإماراتية، وكان المقر عبارة عن شقة صغيرة تتألف من ثلاث غرف وقاعة متوسطة الحجم لانعقاد الاجتماعات، وأتذكر أن المبنى كان في الدور الثاني حيث صعدت عن طريق السلم واليوم المبنى ضخم وفخم ويعد افضل المباني ليس فقط على مستوى المنطقة بل على مستوى الشرق الاوسط وربما يضاهي الاوربية والعالمية بسبب دعم الحكومة لنشاط كرة القدم باعتبارها محورا هاما في المجتمع، وشتان الفارق بين الامس واليوم، فالمقر الحالي ونختتم بان مقر اتحاد الكرة في دبي مع منتصف التسينات كان قريبا من البلدية بجورا دائرة الارضي (الطابو)، حيث اقيمت بطولة كروية شهيرة على كاس البلدية بين فرق الامارة الابرز الثلاثي في تلك الفترة (النصر والوحدة والشباب )، وبقي ان نتعرف بان مدير البلدية الاسبق الاديب كمال حمزة تولى رئاسة اتحاد كرة القدم بدبي عام 65 واليوم رئيس اتحاد الكرة يوسف السركال لاعرف ماذا تم بالضبط في الحفل لعدم حضوري، وان كنت اتمنى بان يكون الاحتفال يليق بمكانة اللعبة ومؤسسيها وداعميها خاصة ان الحفل كان رسميا وبمشاركة من فعاليات مختلفة محليا وعربيا واوربيا وامريكي؛ا لان اللعبة ساهمت في تطوير الرياضة بالدولة، فهي اول من عرفناها وكان يفترض بان يكون الحفل يشمل كل من له علاقة ودور مؤثر في تطويرها ولانكتفي فقط بالحاليين من الاعضاء .. والله من وراء القصد.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها