النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11526 الأربعاء 28 أكتوبر 2020 الموافق 11 ربيع الأول 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:24AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:35PM
  • المغرب
    4:59PM
  • العشاء
    6:29PM

كتاب الايام

أمواج خليجية

شهرة صفراء اللون ..!

رابط مختصر
العدد 9088 الأربعاء 26 فبراير 2014 الموافق 26 ربيع الثاني 1435

تعد حوادث السيارات بالنسبة لنجوم الرياضة والفن عام ولمشاهير لعب كرة القدم خاصة، نكهة خبرية خاصة بالنسبة لوسائل الاعلام المختلفة، لاسيما تلك الوسائل التي وان لم تكن صفراء، الا ان للاصفرار لون بين ثنايا سياساتها العامة .. فنجوم الكرة مادة خبيرة دسمة يمكن تسويقها عبر الاعلام مستفيدين من قوة الجذب الجماهير التي يتمتع بها النجم، فضلا عن صناعة قصص مرافقة قد لا تكون حقيقية، الا ان جوهر الاصطدامات او ما بات يعرف بحوادث السيارات، عادة ما تكون نتيجة طبيعية للتهور او الانفلات الانضباطي او السكر والادمان وتوابعهما المعروفة بالتكرار وتعدد لحالات متشابهة في ازمنة وامكنة متعددة متنوعة ... ان غالبية حوادث سيارات النجوم والمشاهير خصوصا لاعبي كرة القدم التي تمتاز بالشهرة العالمية المهيمنة والحب الجماهيري المتدفق، والحالة النفسية المضغوطة بخشونة اللعب وواجباتها القاسية والمتعددة ومسؤولياتها الجسيمة خصوصا في عالم الاحتراف، مما يجعل اللاعب يبحث عن اوقات فراغ يحقق شيئا لذاته بعيدا عن اطار عالم الكرة وهوسها المطارد لهم في كل مكان، مما يجعل قيادته للسيارات تتعرض لعدم التركيز، فضلا عن حالات التهور والسرعة ومحاولة استغلال الوقت بصورة اسرع والكثير من مسوغات السرعة التي عادت ما تكون نتيجتها الطبيعية لمخالفات مرورية او حوادث مؤسفة .. ويحدثنا التاريخ القريب عن حوادث متعددة ولاسباب شتى، الا انها لا تخرج من الاطار المذكور اعلاه وان تم ترميم بعضها وطمطمتها اعلاميا لاغراض سمعة المؤسسة واللاعب ، فقد وقع لاعبي البرشا جيرارد بيكيه وفابريكاس لحادثين منفصلين، كما حطم الإيطالي ماريو بالوتيلي ايام المان سيتي سيارته من طراز أودي آر 8 بعد يوم فقط من شرائها والتي تصل قيمتها إلى 150 ألف دولار أمريكي، كذلك فعل البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد حينما وقع ضحية حادث تحطمت جراءه سيارته من طراز فيراري 599 بعد يومين فقط من شرائها والتي تصل قيمتها إلى 250 ألف دولار أمريكي، فيما نجا الفرنسي لويس ساها مهاجم توتنهام من الموت بأعجوبة حينما حطم سيارته من طراز فيراري إيطاليا 458 والتي تصل قيمتها إلى 300 ألف دولار أمريكي، كذلك سجل بن زيمة حادثين منفصلين وبسيارتين مختلفتين الاولى في يوم احتفاله بعيد ميلاده بسيارته من طراز لمبرغيني غالاردو، التي تصل قيمتها إلى 200 ألف دولار أمريكي ومرة أخرى وبحادث غريب حطم كريم سيارته الأودي كيو 7 التي تصل قيمتها إلى 100 ألف دولار أمريكي. في حالة تثير الطرافة وفيما كانت الصحافة الانكليزية تهاجم النجم الالماني اوزيل لانخفاض مستواه الفني وضعف مردوده بجميع مبارياته الاخيرة، حققت الشرطة الإنجليزية يوم امس مع نجم الارسنال بعد اصطدام سيارته بمصور أحدثت جروح طفيفة للرجل الذي يبلغ من العمر 30 عامًا تقريبًا، وافادت مصادر الشرطة بانها ما زالت تحقق بالحادث، لكنها استبعدت وجود أي شبهة جنائية، ولم تلق القبض الفوري على اللاعب، في ذات الوقت انتشرت اخبار معاقبة اللاعب مباي نيانج مهاجم مونبلييه المنتمي لدوري الدرجة الأولى الفرنسي لكرة القدم بالسجن لمدة 18 شهرا مع إيقاف التنفيذ بسبب حادث سيارة.وأقر اللاعب الفرنسي البالغ من العمر 19 عاما بصدم العديد من السيارات قبل أن تصدم سيارته الفيراري في شجرة في وقت سابق هذا الشهر واتهم اللاعب بالتسبب في إصابات عن غير قصد وبتهديد حياة الناس وبالاصطدام وبالقيادة بدون رخصة. قطعا ان زيارة هذه الحوادث باضطراد ينبئ ويؤشر حالات من الهستريا والضغوط النفسية للنجوم، التي ربما تؤثر ليس على مستواه الفني فحسب بل ان التأثيرات السلبية يمكن ان تلحق بالسمعة الاعلامية والاخلاقية وما يصاحبها من تداعيات قد تطارد اللاعب لمحيطه العائلي وفي النادي وفي علاقته مع اللاعبين ومسؤوليه ومع جماهيره والكثير غير ذلك مما يعجل نهاية اللاعبين وتقصير اعمارهم وتقليل مستواهم وربما حتى اختفائهم من دائرة الضوء، التي غالبا ما تكون السيارات بداية او علامة تنذر بشؤم يفترض ان يتدارك مؤسساتيا قبل ان يكون عبارة عن نصائح فردية ..

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها