النسخة الورقية
العدد 11096 الإثنين 26 أغسطس 2019 الموافق 25 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:52AM
  • الظهر
    11:40AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    6:05PM
  • العشاء
    7:35PM

كتاب الايام

في المرمى

فريق الحد وعلامة استفهام كبيرة

رابط مختصر
العدد 9074 الأربعاء 12 فبراير 2014 الموافق 12 ربيع الثاني 1435

لابد هنا ونشير الى المستوى الجيد الذي خرج عليه فريق الحد وهو يلعب للمرة الأولى في مشواره الكروي ملحقاً بهذا الحجم، فريق الحد استطاع ترك أثر عن استطاعة الفرق البحرينية في مقارعة الفرق الخليجية الكبيرة، وما نتيجة المباراة الثانية التي جمعت فريق الحد بفريق الخويا القطري لهو أكبر دليل على ذلك. دعونا نقارن بين الفريقين ونحكم بكل عقل ومنطق، فريق الخويا هو الفريق المتصدر اليوم في الدوري القطري، كذلك هو فريق يمتلك الإمكانيات بجميع نواحيها، ولا حاجة بذكر الفوارق لأنها معروفة، بعكس الفريق الحداوي الذي ذهب للبطولة بمجهودات فردية مع دعم قليل من جانب المؤسسة العامة للشباب والرياضة، دعونا نقارن الاهتمام بالفرق القطرية والاهتمام بالفرق البحرينية، حينها سنجد بأن لو كان فريق الحد حصل على الدعم الكافي والإعداد الجيد لاستطاع اليوم تغيير مركزه في البطولة. فريق الحد يمتلك رئيساً داعم وبكل قوة وهو الأخ الفاضل أحمد المسلم، كما أن هناك عملا فنيا وإداريا جيدا، ولكن كل ذلك لا يكفي مع حجم تلك البطولات القوية، اليوم وفي مثل تلك البطولات يتوجب على المعنيين على الرياضة أن يدعموا الفرق المشاركة من أجل توفير كافة السبل التي تمكنهم من تقديم الأفضل، خاصة وأنّ فريق الحد ذهب ليمثل البحرين وليس فريق الحد. أعتقد أنها تجربة مثالية بإمكاننا الاستفادة منها، وعمل دراسة وبحث متكاملين عن الأسباب الحقيقية التي أدت لخروج الفريق الحدواي، عنها سوف نكون قد بنينا اللبنة الأولى من المشاركات الخارجية القوية. تحية تقدير واحترام لفريق الحد ومن وقف خلفه من رئيس وأعضاء مجلس إدارة، والجهازين الفني والإداري والجماهير، وأنصح بأن لا نكتفي مستقبلاً بالاداء الجيد وتكون المشاركة من أجل تحقيق أفضل النتائج، ولا يمكن يحدث هذا إلا إذا اعتبرنا مشاركة فريق الحد هي مشاركة البحرين نفسها، وللحديث بقية طالما في العمر بقية.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها