النسخة الورقية
العدد 11001 الخميس 23 مايو 2019 الموافق 18 رمضان 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:18AM
  • الظهر
    11:34AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:21PM
  • العشاء
    7:51PM

كتاب الايام

معكم دائماً

الأعمال باقية

رابط مختصر
العدد 9031 الثلاثاء 31 ديسمبر 2013 الموافق 27 صفر 1435

مضى عام 2013 بمره وحلوه و بأفراحه وآلامه ونستقبل عاما جديدا غدا هو 2014 رافعا الى الله بأن يكون عاماً خيّراً على دولتنا والامة العربية والاسلامية والعالم اجمع داعيا المولى أن يحفظ بلادنا آمنة وان تسير من تقدم الى تقدم بفضل من الله وبدعم من قيادتنا الرشيدة حفظهم الله جميعا وقبل ان نستقبل العام الجديد نتطرق الى موضوع الزاوية من يستحق افضل شخصية رياضية واقول بانني سأتحدث فيه عن من هو يستحق هذا اللقب للعام المنصرم سواء هنا في البحرين او الامارات او في اي دولة عربية شقيقة من وجهة نظري الشخصية مع كامل الاحرام والتقدير للجميع ولكن ماشعر به العبد لله خلال الفترة المتواضعة في مجالي التي تعاملت معهم ومن خلال معاصرتي خلالها الكثير من القيادات والرموز والرياضيين وأحمل لهم الحب والود على دورهم ووقفتهم معي فلا أنسى أفضال الجميع الذين ساهموا معي في اثراء العمل الصحفي وبالاخص التوثيقي الذي بدأت أخوض هذه التجربة الجميلة فيه منذ عشر سنوات ووجدت من خلال تعاملي أشكالا مختلفة ومتنوعة هناك من يقدرالصحفي وهناك من (يطنشه) ومن لايريد لك الخير ويبعدك بسبب وبدونه فقد علمتني الحياة بان فئة للاسف سيطرت على الساحة بوجوه مختلفة وملونة ضاربة القيم والمبادئ والمواثيق اتمنى مع السنة الجديدة ان تطوي هذه الصفحة السوداء وتنظر الى الامام بنفس وبروح رياضية مليئة بالحب والسعادة بعيدا عن الغيرة لان الايام كفيلة بان تكشف عنها الستار سريعا ..ومن الطبيعي ان يبقى الانسان والصحفي خاصة لديه مخزون ليحفظ هذه الامور في الذاكرة التي تواجه في الحياة من صعاب تصلح بان تتوثق للتاريخ فسوف يأتي يوم نبين معاناة ما واجه الصحفي في مسيرته المهنية بعد ان مضى اكثر من ثلاثة عقود .. والرياضة اليوم اصبحت جزءا هاما في مسيرة كل منا فالعمل في هذا الجانب الذي يخص الشباب ترى فيه الكثير من المفاهيم والمغالطات ايجابا وسلبا فقد لفت نظري خلال عام 2013 العديد من القيادات الإدارية الرياضية التي حققت الكثير وعملت بصمت وبدون ضجة او ترويج او اعلام وهؤلاء هم على (رأسي)، وللأمانة والحق نقول باننا نمتلك العديد من القيادات التي عملت وقدمت وساهمت ولعبت دورا طيبا في اثراء الساحة الرياضية والاجتماعية والانسانية ومن هنا عبر هذه المساحة يشرفني بان أختار مجموعة من قياداتنا الرياضية ادون أسماءهم بحروف من ذهب في قلبي وذاكرتي الذين ساهموا في رفع شان الرياضة الاماراتية التي برعت في عملها، ونجحوا في الارتقاء بالرياضة والوصول بها الى العالمية وحققوا في مسيرتنا من الخطط الناجحة وفوز ابطالنا بالعديد من الميداليات والألقاب ووتطور في عهدهم بناء المنشآت الرياضية وهو مانعتبره انجاز كبير يخدم الوطن و نعتبره من مكاسبنا الرياضية، لتحقق الكثير من النجاحات الاعلامية واكتساب ثقة الاعلام الخارجي والداخلي في ماوصلت اليه رياضتنا وانفتاحهم على الجميع بأسلوب مميز تجاه ضيوف الدولة وساهموا في نجاح استضافتنا مجموعة كبيرة من الانشطة الرياضية المتنوعة محليا واقليما وعربيا ودوليا، كما اعادوا البسمة لأبناء الوطن فهؤلاء الذين خدموا رياضتنا يستحقون الشكر، من خلال تكريمهم والاشادة بعطائهم وتاريخهم المشرف، وهم كثيرون يسعون لتطوير الحركة الرياضية من خلال مؤسساتنا وهيئات المختلفة، للانطلاق بجهود الشباب لتحقيق الاهداف المرجوة والبناء السليم، كما لايفوتني بان انوه بدور زملائي الاعلاميين الرياضيين في الامارات أتشرف بان اتولى الامانة العامة للجنة الاعلام الرياضي التي ستقدم مفاجأة السنة الجديدة بدعم وتعاون صادق من مجلس التطوير (ابوظبي الرياضي) في اقامة حفل عيد الاعلاميين الرياضيين العرب السابع في دار الزين مدينة العين ولهؤلاء جميعا أبعث الشكر والتقدير لعطائهم وايمانهم بأن الكراسي زائلة والأعمال هي الباقية .. والله من وراء القصد.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها