النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11201 الإثنين 9 ديسمبر 2019 الموافق 12 ربيع الثاني 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:49AM
  • الظهر
    11:30AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:46PM
  • العشاء
    6:16PM

كتاب الايام

في المرمى

مع خالص احترامي لمهنة «السباك»

رابط مختصر
العدد 9004 الأربعاء 04 ديسمبر 2013 الموافق 30 محرم 1435

كان بخاطري أن تكون زاويتي تلك زاوية اكتب فيها الجديد من أجل الإثراء ودفع العجلة للتطوير والازدهار، ولكن واقع الحال يجعلني وربما يجعل غيري الكتابة في بعض المواضيع التي أكل عليها الدهر وأصبحت مملة لدى بعض القراء. ذلك وبكل بساطة سببه أننا لا نستطيع تجاوز مواضيع مازلنا لم نحسمها ولم نجد لها آذانا صاغية، فإن كنا نطالب منذ زمن بعيد بوضع الرجال المناسبين في أماكنهم ولم يحدث هذا الى اليوم فإنه لا يمكننا طي هذا الملف حتى يحدث ما نريده، وإذا طالبنا خروج الأبناء غير الشرعيين في الرياضة ولم يحدث ذلك فإننا لا بد وان نواصل حتى يرجع الحلال لأصحابه الشرعيين، وإذا تحدثنا عن تخبطات يعيشها منتخبنا الوطني ولم تستقيم الأمور فإننا من الطبيعي لا نستطيع إغلاق الملف. البعض ومن كون خبرة بسيطة وان كانت خبرة «الغبرة «يسعد كثيراً متى ما انتهت أي قضية وسجلت ضد مجهول، نعم لقد اعتاد البعض على سياسية النفس الطويل، أي انّ الصحافة اليوم ستكتب وغداً ستنسى الموضوع، لذلك من الصعب تجاوز الأمور وان كانت بدائية في نظري ونظر البعض. مع خالص احترامي وتقديري لمهنة «السباك» لا يمكن له اليوم ترك مهنته المتميز فيها وطرق باب الرياضة ومن أوسع ابوابها، بل لا يمكن ان يكون سباك الأمس هو الآمر الناهي اليوم في رياضتنا، هل هنا نستطيع ان نضع نقطة على السطر ونكتب عن التطوير والتحديث والارتقاء !!.هل عمركم سمعتم عن البلدان الفقيرة التي تعيش فقر المجاعة يتحدثون عن البساتين والورود وهم في كل دقيقة يتوفى لهم أعداد ليست بقليلة، بالضبط هذا هو ما يريده البعض منا ان نسير عليه، كيف نضع نقطة بآخر السطر وحروف السطر كلها خطأ. أنا أتحدث عن واقع مرير وليس عن مشكلة ربما يعتقد البعض انها بسيطة ويمكن تجاوزها، أتحدث عن علاقة رياضة مرتبط اسمها باسم الوطن وليس بأسم من يديرها، أتكلم عن علاقة عشق وحب وليس علاقة خداع وكذب، أتكلم عن مصداقية وليست نذالة، لا نريد ان يظهر أي كائن من كان على حساب وطننا وعلى حساب مشاعر جماهيرنا ولا على حساب إعلامنا، نريد ولادات شرعية نعرف جميعاً اصلها ونسبها ومن أين أتت، لا نريد الخاطر هو من يكون سيد الموقف، ولا نريد ابطال على ورق فقط، لا نريد بائعي كلام ولكن نريد قليلوا الكلام وكثيروا الفعل، وأخيراً أتقدم بالاعتذار لمهنة السباك ولكن كثيرون اليوم من هم سباكيين أصبحوا مسؤولي على رياضتنا لذلك وجبت المقارنة، وللحديث بقية طالما في العمر بقية.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا