النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11316 الخميس 2 ابريل 2020 الموافق 9 شعبان 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    5:55PM
  • العشاء
    7:25PM

كتاب الايام

أمواج خليجية

قميص أوزيل .. اليات تعاقد جديدة !!

رابط مختصر
العدد 8972 السبت 2 نوفمبر 2013 الموافق 28 ذو الحجة 1434

برغم كل تلك الخلفية ( المشاكسية ) الملاحقة للبرتغالي المو، في كل مكان، الا ان احتضانه لاوزيل في قمة تشيسلي ارسنال، تعبر عن شخصية ودودة وحب غامر مشترك عشقي، يختلف تماما عما يظهر في الانفعالات والاسواط الكلامية التصريحية التي يحرص دائما مورينهو جلد منافسيه بها اين ما حط وارتحل حتى صارت علامة دالة عليه مميزة له. لقد شدت تلك اللقطة الفريدة واللحظة الغريبة انتباه من فاته التقاطها، حينما اقترب اوزيل مهديا قميصه لـ ( سبيشل وان ) محييا معانقا مدربه السابق مورينهو، في ايام القوة والعروض المدريدية المخيفة، بالرغم من خلوها من اي انجاز في موسمها الاخير، الا ان الحقائق وخلف الوقائع، تؤكد صحت تلك الكلمات وان كانت من باب الاقاويل. من جهته اشاد الإيطالي كارلو أنشيلوتي المدير الفني لريال مدريد الأسباني بقدرات السويدي الدولي زلاتان ابراهيموفيتش نجم باريس سان جيرمان الفرنسي،الذي كان يلعب تحت قيادته في الموسم الماضي مشيرًا الى أنه من افضل لاعبي العالم. وقال أنشيلوتي لصحيفة « بورسادبجن» :» إبرا من أفضل لاعبي العالم،مشتركا ومنافسا للبرتغالي كريستيانو رونالدو والأرجنتيني ليونيل ميسي )، مع انه وضع كرستيان ومسي، بجانب زاتلان، لذر رماد الواقعية بعيون المتربصين وكذا عدم المجافات من اخرين، الا انه اردف باشارة واضحة الدلالة والمعاني انه يتمنى ان يتعاقد معه. اذ اضاف :» ابرأ مع الريال سيكون لاعبا آخر، احلم بذلك اليوم «. مع ان التصريح يعد اعترافا بقصر الامكانات الموجودة في الملكي برغم تراكم الاسماء، الا انه تمهيد مسبق يعزف على وترين الاول، يحاكي الادارة لمزيد الصرف والنجوم، والثاني موجه للداخل المدريدي، في اطار ابعاد الانظار التشجيعية الى نقطة ابعد ما تكون من سوء النتائج والاداء الحالي. الفريق البافاري باريين ميونييخ، يعيش احلى ايامه، قوة واداء واسماء ونتائج وافق مستقبلي واعد بالكثير، كما ان الادارة تمتهن الاستراتيج بشكل ممتاز، اذ لم يكن الفوز بتوقيع غواريدولا آخره، هذه المحاسن الوصفية، لمشروع قائم منذ عقود، لم تخف رغبات جامحة لدى السيد بيب غوراديولا، في الحصول على بعض الارث الكاتلوني الذي ساهم بزرعه منذ سنوات خلت، وحقق فيه اهم انجازاته، فقد قال بعض المقربين من اصحاب الشم الخبري المطلوب : ( ان عيون بيب ما زالت تطارد بهدوء وسكون عميق، فرشاة الفنان نيستا ولا تستبعد اصطياد مسي ايضا )، وليس هنالك ما يعيق او يعيب دبلوماسية الاحتراف المشرعة والمشروعة بكل الاتجاهات وباي الطرق كانت .. قميصيه ام تصريحيه ام دائريه، فللمدرب اساليب وللجماهير والادارة مطالب لا تغتفر ولا تحتمل التأجيل .

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها