النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11849 الخميس 16 سبتمبر 2021 الموافق 9 صفر 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:04AM
  • الظهر
    11:33AM
  • العصر
    3:01PM
  • المغرب
    5:42PM
  • العشاء
    7:12PM

كتاب الايام

ضربة حرة

على حافة الهاوية ولكن.. تحت السيطرة !!

رابط مختصر
العدد 8960 الأثنين 21 أكتوبر 2013 الموافق 16 ذو الحجة 1434

لاغرابة في ان المنتخب الوطني الأول لكرة القدم آخذ في الانحدار والابتعاد عن المنجزات ما دام الاتحاد البحريني لكرة القدم يقع في ذات الأخطاء مراراً وتكراراً حتى باتت مألوفة لدى اغلب المتابعين والمنتمين للمشهد الكروي واصبحت جزءا لايتجزأ من منظومتنا الكروية الهشة والمتهالكة !! وأدت المكابرة والعناد في الاعتراف بالأخطاء التي افرط بعض المسؤولين بالعيش في جلبابها بدل العمل على حلها، أدت الى الدفع بكرتنا نحو حافة الهاوية.. ولكن الأمور لاتزال جيدة وطبيعية من وجهة نظر السيد المسؤول مادامت تحت السيطرة !! لست خصماً لاتحاد الكرة ولا ابحث عن خصومة معه ولا أكن له ولأعضائه سوى خالص التقدير والاحترام وأعي تماماً حرص الاتحاد بكافة لجانه واعضائه على تغليب المصلحة العامة للوطن، ولكني أدعي اني «خصيم أزلي للأخطاء» ومن هذا المبدأ وجب التطرق الى أحد هذه الأخطاء الفادحة ليكون «الشاهد الفصل» بين اتحاد الكرة وبين كاتب هذه السطور، ولنأخذ اعوجاج رزنامة المسابقات «غير القابلة للإقامة» كشاهد على ماسلف. ادى سوء التخطيط ومحدودية الحيلة في لجنة المسابقات الى افراز رزنامة «متقلبة» ومتخمة بالاضافات «الحشوية»، تسببت بالحيلولة بيننا وبين اخراج منتخب قوي من لب مسابقاتنا المحلية، فنحن لم نلعب سوى جولتين في مسابقة الدوري خلال أربعة اسابيع ممكنة ومتاحة للمُجدول، بينما العقل والمنطق يرجح لعب اربع جولاتٍ على الأقل خلال الأسابيع الأربعة حسب «مسلمات وبديهيات» الجدولة الكروية، وكما هو معمول به في جميع دوريات العالم، علاوة على الانطلاقة المتأخرة جداً في استئناف الدوري حيث كان بالإمكان استئناف المسابقة مطلع شهر سبتمبر الماضي، ولوكان ذلك لانتهينا من لعب 6 جولات على الأقل وبشكل سلس أسوة بدوري المملكة العربية السعودية الذي انهى ست جولات سلفاً !! في النهاية نطمح جميعًا بدوري قوي ومنتخب أقوى، ولكني أؤمن ان مسابقاتنا لم ولن تفرز منتخباً قوياً وقادراً على المنافسة وتحقيق المنجز طالماً يواصل المسؤولون عنها وعن اعدادها انتهاج النهج ذاته والوقوع في نفس الأخطاء في كل موسم !! في الثمانيات: كان صاحب رسول الله (ص) عمر بن الخطاب رضي الله عنه وأرضاه يقول: «رحم الله امرئًا أهدى إليّ عيوبي»..

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها