النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11527 الخميس 29 أكتوبر 2020 الموافق 12 ربيع الأول 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:25AM
  • الظهر
    11:21AM
  • العصر
    2:34PM
  • المغرب
    4:58PM
  • العشاء
    6:28PM

كتاب الايام

أمواج خليجية

الكرة النسائية .. إحصاءات قناة «زد.دي.اف»!!

رابط مختصر
العدد 8873 الجمعة 26 يوليو 2013 الموافق 17 رمضان 1434

في سبعينيات القرن المنصرم وكذا مطلع الثمانينات حينما كان برنامج الرياضة في الاسبوع يعرض على شاشة تلفزيون العراق وبتقديم الاستاذ الكبير والمعلق الشهير مؤيد البدري، وهو يعد من اشهر البرامج الرياضية التي كانت مؤثرة على الساحة العراقية وفاقت شهرته كل البرامج سياسية واجتماعية وغيرها، وقد خصص الاستاذ البدري حينها فقرة رسائل المشاهدين يجيب بها على استفساراتهم وأسئلتهم، وقد سؤال اكثر من مرة عن رأيه عن كرة القدم النسوية وتشجيعها وتقديم بعض اللقطات والاخبار عنها، الا انه اجاب حينها، بأنه لا يحبذ كرة القدم للنساء ويعتقدها لعبة عنيفة وقوية يصعب على النساء الرقيقات ممارستها، ربما كان ذلك سببًا في عدم انتشار اللعبة في العراق وتأخرها حتى الان عن بقية بلدان العالم العربي والاسيوي، مع اسباب موجبة اخرى تتعلق بالاوضاع العراقية العامة وكذا العرف الاجتماعي السائد والعادات والتقاليد غير المشجعة انذاك .. وغير ذلك الكثير . مع ودية مباراة البرشا والباريين الاخيرة التي انتهت بفوز جديد للبارين عجز معه رفاق مسي من كسر المعادلة السابقة من كل أوجهها، الا ان أسبابا عديدة كانت تشجع على استقطاب المشاهدين لمتابعتها في الملعب وعبر شاشات النقل التلفزيوني الفضائي، فمرة لانها منازلة ثارية بين البطلين على خلفية احداث مباريات دوري الابطال ذائعة الصيت للموسم الماضي، كما ان انتقال غوارديولا الشهير من البرشا الى الباريين يعزز الفرضية السابقة، بالاضافة الى ما خلق من أجواء اعلامية صاخبة بين الطرفين بعد هجمات متبادلة بين روسل وغوارديولا وصلت حد الاتهام بالكذب، ثم وصول الكنتارا الى قلعة الباريين واول مواجهة له ضد فريقه الام، ولا ننسى امكانية اشتراك مسي ونيمار لاول مرة في مواجهة مرتقبة، وغير ذلك الكثير جعل الأنظار تتجه صوب ميدان الباريين وهم يضيفون البرشا. الغريب ان احصائيات رسمية اظهرت ان مباراة كرة القدم التي شهدت فوز المنتخب الألماني على نظيره السويدي بهدف نظيف في المربع الذهبي لبطولة كأس الأمم الأوروبية للسيدات مساء الأربعاء حققت نسبة مشاهدة تليفزيونية أعلى من المباراة الخيرية التي جمعت بين بايرن ميونيخ الألماني وبرشلونة الأسباني اذ حقق البث المباشر لمباراة ألمانيا مع السويد نسبة مشاهدة بلغت 9ر29 بالمائة على القناة التليفزيونية الأوسع انتشارا في ألمانيا \»زد.دي.اف\»،فيما جذبت مباراة القطبين برشا ميونخ، نحو 11.5 مليون مشاهد، بنسبة 5ر23 بالمائة من إجمالي المشاهدين. ان هذه المؤشرات الاحصائية يمكن ان تفسر التطورات الحاصلة في مستوى اللعبة النسوية كرويا على الصعيد العالمي، بالرغم من الفارق الواضح جدا بين مشاهدي نهائي كرة القدم النسوية وبين اغلب نهائيات لعبة الرجال، الا ان الامور بدأت تضيق الهوة والمسافة بشكل يتناسب عكسيا مع التطور الفني لمباريات النساء التي شهدت في بطولاتها الاخيرة تحسنا فنيا واضحا على صعيد الاداء الجماعي والفردي مع دخول التكتيك عاملا مهما في تحسن مستوى العطاء الفرقي لينعكس ايجابا عل مجمل واقع لعبة كرة القدم النسائية العالمية التي ما زال العرب متخلفين فيها مقارنة مع بقية ما جرى ويجري في بلدان عالم اخر لا يتفوق علينا بالمال ولا بعدد النساء العاشقات لممارسة اللعبة .

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها