النسخة الورقية
العدد 11094 السبت 24 أغسطس 2019 الموافق 23 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:51AM
  • الظهر
    11:40AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    6:06PM
  • العشاء
    7:36PM

كتاب الايام

في المرمى

عشوائية اختيار اللاعبين

رابط مختصر
العدد 8843 الأربعاء 26 يونيو 2013 الموافق 17 شعبان 1434

بدأت معظم انديتنا الوطنية بإرسال الخطابات الخاصة بطلبات اعارة وشراء اللاعبين من الأندية الاخرى وبشكل هستيري ويدعو للدهشة في ظل ما تعاني منه معظم الأندية من ضعف في ميزانيتها ومواردها، تلك الهستيريا الحاصلة اليوم بحاجة لمراجعة وتأن لكي لا تدفع الأندية فاتورة تلك العشوائية. الغريب في الامر أن معظم الأندية التي سارعت في الشروع في تقديم العروض لا توجد بها لجان خاصة لاختيار اللاعبين حسب ما هو مطلوب من المراكز التي يعاني منها الفريق، بل في بعض الأندية وصل الحال الى ان كل عضو يختار من يختار من اللاعبين بنفسه وكأنه هو من سيدفع قيمة اللاعب من جيبه الخاص. نعم نعيش عشوائيات بسبب عدم تفعيل دور الجمعيات العمومية التي كانت من المفترض هي من تتصدى لبعض التخبطات المتعلقة بإعارة او شراء اللاعبين وما يترتب على النادي من ديون دون تحقيق نتائج تذكر. من الغرابة أيضاً ان بعض الأندية تسارعت في تقديم العروض لبعض لاعبيه الأندية الاخرى دون التوقيع والتعاقد مع المدرب الذي سيشرف على فرقهم، فكيف تريدونا نتطور ونتقدم ونحن نتعاقد مع اللاعب قبل المدرب، ولعلنا شاهدنا وسمعنا من معظم المدربين بأنهم لم يختاروا اللاعبين المحترفين أو المحليين بأنفسهم مما يترتب على ذلك تغيير دفعة كبيرة وبمبالغ كبيرة خلال الفترة الشتوية المسموح بها التسجيل الجديد. كفانا عشوائيات في الاختيار، ولنعطي اصحاب الاختصاص هم من يختاروا ويحددوا من هم انسب لفرقهم وهم من سيتحملون بعد ذلك مسؤولية اختيارهم، ولكن الحاصل اليوم خلاف ذلك تماماً. بالطبع أنا هنا لست ضد عملية إعارة أو شراء اللاعبين لان ذلك عرف عالمي في كرة القدم، ولكن أنا ضد العشوائية والتخبطات، بل أطالب الجميع ومن باب المصلحة العامة تشكيل لجان خاصة في كل ناد تتكون من فنيين وبعض الإداريين اصحاب الخبرة وتوعز لهم مسؤولية اختيار اللاعبين حسب احتياج فرقهم، وللحديث بقية طالما في العمر بقية.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها