النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11316 الخميس 2 ابريل 2020 الموافق 9 شعبان 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:07AM
  • الظهر
    11:41AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    5:55PM
  • العشاء
    7:25PM

كتاب الايام

مسي معلما.. صحافة الفيس بوك !!

حسين الذكر

رابط مختصر
العدد 8832 السبت 15 يونيو 2013 الموافق 6 شعبان 1434

منتصف العقد الماضي، بداية انتشار الحاسوب في اغالب مناطقنا العربية وربما الشرق اوسطية، حدثني صديقي عن شراء ثلاثة حواسيب (جهاز كومبيوتر) هدية لابنائه، مكافأة لنجاحهم في الامتحانات النهائية، فباركت له واثنيت وشجعته على شراء الحواسيب، قائلا: (حسنا فعلت، فان العالم بدأ يتطور، والكومبيوتر اصبح لغة عالمية مفترضة الاتقان، حتى غدا، من لا يجيد فنون الكومبيوتر، يشار اليه بالامية، فضلا عن كونها، تعد مجالا علميا واسعا، ممكن ان يتعلموا منه ما يضمن لهم عيشة المستقبل، سيما وان الاعلام والكومبيوتر اصبحا صنوان لا يفترقان، وتمنيت له التوفيق والنجاح). بعد شهرين التقيت صاحبي، فسألته عن تطور تعامل الاولاد مع الحاسوب، فقال بصورة ساذجة: (الحمد لله، ليل ونهار جالسين قبالة الجهاز، يلعبون فيه العاب متعددة، سيارات وقتال وكرة قدم ودراجات ومصيدة، واشياء اخرى، المهم انهم منكبون على الحاسوب)، فصدمت من اجابته، قائلا: (احقا، اشتريته ليلعبوا فيه ام يدرسوا ويتعلموا ويتطورا)، لم يفهم الرجل ما قصدت، وقد التقيته بعد مدة، فرأيته يلعن الجهاز ويلوم نفسه، لشرائه لهم، فقد تركوا حتى الدراسة ورسبوا بسبب الانشغال التام واللعب ليل نهار)، فقلت له: (سيدي العيب في الاستخدام وليس بالجهاز، والا فان العالم بدأ يتحدث ويتعلم ويعمل ويعيش ويتحرك ويتطور من خلال تقنيات الحاسوب، التي لم يلتفت اليها اطفالك ولم يعلمهم احد ذلك، وشتان ما بين الاستخدامين). بعد تزاوج الحاسوب مع تقنيات الاتصال وولادة اجيال واساليب اعلامية جديدة من قبيل الايميل والمواقع والفيس بوك وتويتر والموبايل والقنوات الفضائية وغيرها الكثير، احدث ثورة في عالم الاعلام والصحافة، التي تركت السبق الخبري خلفها، بسبب امكانية حصوله لحظة بلحظة من مصادر عدة، واخذت تركز على خلفية الخبر بالتحليل والتغطية واشباع صحافة الرأي، كما ان اعلاما شخصيا جديدا اطل برأسه من نافذة الكومبيوتر، تمثل في تحويل الجمهور الى اعلام شخصي جديد، غدا ناقلا للخبر ومشاركا بالراي ومؤثرا على الواقع، من خلال ردود الافعال السريعة العاجلة على المواقع والموبايل وكل نت صغير او اصغر. في بلدان العالم المتحضر، اصبح نجوم الكرة يتقنون فن الاعلام من خلال توتير والفيس بوك..، حتى اصبحت وسائل الاعلام ذاتها، تترقب اطلالتهم، من خلال كلمات مقتضبة بل حتى اسطر قد تجيب على عدد من التساؤلات، التي يعج بها الشارع ويعد الراي العام بامس الحاجة لها. وقد شاهدنا كيف تعامل مسي قبل يومين في خضم معمعة الاتهامات الضريبية، حيث اجاب على عدد من الاسئلة من خلال موقعه في الفيس بوك، حيث قال : (إنه «علم من الصحافة» بقيام النيابة العامة للجرائم الاقتصادية في مدينة برشلونة برفع دعوى ضده هو ووالده خورخي أوراسيو) واضاف : «لقد فاجأنا هذا الأمر، لأننا لم نرتكب أي مخالفة.ودائما ما كنا نحترم التزاماتنا الضريبية)، ولم ينس الرد على مورينهو حينما قال: إن الملكي تحت قيادته كسر هيمنة البرسا، فرد مسي «نتصارع مع فرق متشوقة للألقاب بعد صيام طويل، هيمنة برشلونة استمرت خمس سنوات الآن، لقد فزنا بليجا الأرقام القياسية».

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها