النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12187 السبت 20 أغسطس 2022 الموافق 22 محرم 1444
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:50AM
  • الظهر
    11:42AM
  • العصر
    3:12PM
  • المغرب
    6:11PM
  • العشاء
    7:31PM

كتاب الايام

في المسموح

يوم الحصاد يالبحرين !!

رابط مختصر
العدد 8788 الخميس 2 مايو 2013 الموافق 22 جمادى الآخر 1434

حتى وان كان شعار الانتخابات يأتي دائما منسجما مع مقولة «زرع حصد» الا ان حالة الترقب للنتيجة لا تقل في قلقها وهمها عن ترقب انتظار إعلان نتيجة الامتحان النهائي للطالب الذي يتوقف عليه مصير انسان، غير ان جرعات التطمين التي بثت خلال الايام الماضية تبدد أي خوف، وتؤكد ان البحرين موعودة اليوم بفرح كبير ونصر عظيم يتوج من خلاله الشيخ سلمان بن ابراهيم رئيسا للاتحاد الاسيوي لكرة القدم، وبأغلبية تثبت جدارة الرجل ونجاح حملته الانتخابية التي تفوقت على نفسها وعلى امكانيات دول سخرت نفسها لخدمة المنافس. اليوم تقف نمور آسيا وتنيناتها امام الصندوق لتدلي بشهاد الحق لمن يستحق ان تشهد له القارة بالنجاح في اقناعها انه الاصلح للمستقبل بعد ان اثبت لها انه الاقدر والانجح على فعل ذلك وفق برنامج رصين ومدروس وسيرة رياضية محمودة يشهد لها القاصي بلاتيني من خلال تجربة عملية على واقع اعمال في الرياضة جمعته به في مناسبات كثيرة، وحتى القريب الوفي من الاخوة العرب في غرب القارة الذين يباركون سلمان بن ابراهيم سرا وعلانية. ولمن عاش اثارة الايام الاخيرة من الحملة الانتخابية التي تسيدها المشهد الاعلامي لاشك انه قد لاحظ كيف ان الوعاء الخالي هو الذي يصدر الصوت وكيف ان الواثق من نفسه يمشي ملكا يترفع عن الصغائر ولا ينظر الى ما يتفوه به الصغار من احاديث جوفاء تصل حد وصفها بالبذاءات البلهاء التي لا يمكن ان تخرج من فهم شخص عادي ما بالك بمن يقدم نفسه كمخلص للكرة الاسيوية من قاذورات الفساد التي كان شاهدا عليها وربما احد اركان جريمتها. ولان الفعل اكثر تأثيرا من القول فقد مثل الانضمام الجماعي لاتحاد شرق اسيا الى تيار التغيير والتطوير لآسيا المتحدة الذي يتزعمه الشيخ سلمان بن ابراهيم أمس واحدة من الضربات العملية الموجعة التي وجهت للمنافسين خلال الايام الماضية حتى افقدتهم صوابهم واخرجتهم عن النص، والتي ستكتمل اليوم ان شاء الله بضربة قاضية تحقق الفوز من الجولة الاولى مع مرتبة الشرف اذا لم يحفظوا ماء الوجه بالانسحاب. وحتى يحين موعد الاحتفال بالفوز الكبير للبحرين وكل كوادرها وقياداتها بانتخاب الشيخ سلمان بن ابراهيم رئيسا للاتحاد الاسيوي فان القلوب ستظل تخفق ترقبا لساعة الحسم مثل العيون التي تتجه شرقا منذ اسابيع لتتبع مسيرة النصر المظفر التي بدأت تلوح في الافق منذ زمن بعيد وحان موعد الاحتفال بتحقيقها يالبحرين.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها