النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11521 الجمعة 23 أكتوبر 2020 الموافق 6 ربيع الأول 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:22AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:37PM
  • المغرب
    5:02PM
  • العشاء
    6:32PM

كتاب الايام

أمواج خليجية

رياضة البحرين.. مؤتمر بمرتكزات أربع!!

رابط مختصر
العدد 8738 الأربعاء 13 مارس 2013 الموافق غرة جمادي الأولى 1434

كنت ضمن أعضاء الوفود التي التقت رئيس المجلس الاعلى للشباب والرياضة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة، ضمن فعاليات بطولة الخليج العربي 21 في المنامة، وكم كان يحمل سموه ساعتها من الطموح والاماني المشروعة بالفوز بالكأس لاسباب شرح بعضها بإسهاب، مع تأكيد سموه على حق الاخرين بالمنافسة والفوز، الا ان حبه للبحرين مملكة وشعبا ورياضيين كان الامل يحدوه ان تكون الكأس الخليجية الغالية بوابة ومدخلا جديدا لها، وقد انتهت خليجي 21 واثنى الجميع على دور المملكة بكل شيء «رعاية وضيافة وتنظيم وامن ومنافسة واداء وجماهيرية وليس اخرا الهالة الاعلامية الكبيرة المرافقة لها، حتى سميت، ليس مجازا ببطولة الاعلام». بعد تلك الطموحات الناصرية المشروعة المعززة بفكر استراتيجي لم ينحصر وفقا لما سمعناه منه، في اطار بطولة بعينها او لعبة دون سواها، فقد كان يحمل ضمن ثنايا الجمل والتطلع والمنهجيات خططا طموحة للنهوض الرياضي الشبابي في المملكة. على مدى الشهرين الماضيين بعد انتهاء خليجي المنامة التي كانت رابطتي مع البحرين، سيما في الجانب الاعلامي الذي تشرفت في الكتابة بين صفحات جريدة الايام، لم تتوقف او تنحسر او تضعف النشاطات الرياضية والرعاية الملكية السامية لها، فقد كنت اقرأ على الدوام، اقامة البطولات والمنافسات والمهرجانات الداخلية والخارجية التي لم تقتصر على رياضة الرجل بل اقميت الدورة الثالثة للمرأة الخليجية في اولمبية نسائية خليجية مصغرة تعد بوابة حقيقية لبناء مستقبل رياضي للاخوات الخليجيات، نـأمل ان تكون مخرجا للمنافسة العالمية ومنصات التتويج الدولية، وذلك ليس محال ولا مستعصي وفقا، للروح والدعم والممارسة والنشاط والتشجيع والتنفيذ. قرأت ان سمو الشيخ ناصر بن حمد وجه بضرورة عقد مؤتمر وطني لتطوير رياضة البحرين، بالشكل الذي يواكب التوجهات الملكية السامية، وهذا شيئ مفرح، نأمل من الاخوة الرياضيين جميعا في البحرين على مستوى القاعدة والقيادات للافادة من هذه الفرصة، حتى يكون مؤتمرا ناجحا هادفا منهجيا يمكن ان يترجم وفقا للمتاح وبواقعية طموحة جادة هادفة، تستنير في ظل حضور وتوفر المرتكزات الاربعة لكل انجاز او نهضة رياضية متطلبة التحقق. المرتكزات الاربع هي عبارة عن: «اولا : رعاية ودعم بأعلى المستويات، ثانيا : قيادة طموحة شجاعة منفذة على مستوى الميدان، ثالثا : التخطيط والتنفيذ، رابعا الرقابة والتدقيق»، هذه المرتكزات بوابة كل عمل ناجح، وبحمد الله، فإن المملكة حاضرة وراعية وداعمة ومشجعة بجلالة ملكها وقياداتها وحكومتها، فضلا عن وجود قيادة شابة طموحة فاعلة مؤثرة كسمو الشيخ ناصر بن حمد واخوته الاخرين، ممن يعملون عبر بوابة التخطيط والتنفيذ الذي من دلالاته هذه الدعوة الكريمة لعقد مؤتمر وطني يفترض استثماره على احسن وجه، الذي كان من ضمن فقراته ان تكون هنالك رقابة وتدقيق وهي المرتكز الرابع المهم جدا، الذي يفترض ان يفسح المجال للرقابة المالية والنقد الاعلامي والمحاسبة والمتابعة والتحليل وتسليط الضوء وكل ما من شأنه ان يكون عاملا مساعدا لتطوير الرياضة البحرينية. اخيرا وفيما نـأمل وندعو ونبارك كل الخطوات الجادة لتعزيز وتطوير رياضة البحرين العزيزة، التي حتما سيكون لها اثر وانعكاس ايجابي واضح على المحيط الخليجي والعربي، فإننا بذات الوقت نتمنى ان تكون هناك دعوة لتقديم اوراق عمل من داخل البحرين وخارجه في توقيتات محددة سلفا معلنة بوضوح وبآليات سهلة التبليغ والوصول، للمساهمة بدعم ورفد المؤتمر الوطني بكل ما هو جديد ومفيد والله من وراء القصد وهو ولي التوفيق.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها