النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11312 الأحد 29 مارس 2020 الموافق 5 شعبان 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:13AM
  • الظهر
    11:43AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    5:53PM
  • العشاء
    7:23PM

كتاب الايام

أمواج خليجية

سؤال مقصود .. أين الرياضة البحرينية ..!!

رابط مختصر
العدد 8720 السبت 23 فبراير 2013 الموافق 12 ربيع الآخر 1434

اجمع العديد من المتابعين والمشاركين والمشجعين لخليجي المنامة 21، انها كانت بطولة اعلام قبل غيره، وقد نجح الاخوة البحرينيون، الى ابعد الحدود، في اعطاء زخم وتوضيح ونشر ودلالة على بطولة، ربما فاق نجاحها كل التوقعات، من حيث شعبية ورسمية بطولات الخليج العربي فضلا عما لها من موقع تنافسي فني معروف، معزز برغبة خليجية لاعتلاء منصة الفوز، لا تختلف من حيث التنافس والاعداد والتحفيز والطموح من دولة الى اخرى، فكل الدول الثمان طامحة حد الجموح، وهي تعلم علم اليقين ان البطل واحد وان تعدد المتنافسون . الانطلاقة في نجاح من اوسع ابوابه في التنظيم ومجالاته المتعددة، سيما الاعلامي منه، فتح افاق وطموحات حمراء مشروعة للاطلاع خارج اسوار الاطار الخليجي، في خطوة بدت مشجعة جدا، وتستحق المجازفة والاستثمار،حينما تقدم الملف لاستضافة اسيا 2019، وهذا الحق المشروع، لم يات جزافا ولم يستند على مقومات وهمية، بقدر ما اكتسب ثقة اكبر وتحفيزا انشط، بلغ اوج مدياته وامضى تفاعلاته خلال ايام خليجي 21، التي سجلت ذكرى طيبة الاثر في نفوس من عاش ايامها مباشرة على الرقعة المنامية وفي كنف ضيافة بحرينية اثبتت احقية الاحلام وان كانت بافاق اسيوية او عالمية . قبل ايام حاولت متابعة مباراة القمة الكروية في الدوري المحلي البحريني بين المحرق والبسيتين وقلبت جهاز التلفاز بحثا عن القناة الناقلة، فحينما بلغت الجزيرة بقنواتها المتعددة، لم اشاهد لمبتغاي اثرا، فتحولت على قناة الكاس التي كانت تنقل مباراة الريان والسد، فادرت المؤشر على قناة السعودية الرياضية، فوجدتها منهمكة في نقل مباراة الهلال والنصر، فحولت على قناة الشارقة التي كانت تنقل مباراة الخليج والجزيرة، فانتقلت ببوصلتي نحو قناة دبي واخواتها فكانت مشغولة بماراة العربي والقادسية التي اشتركت في نقلها مع قناة الكويت الرياضية، ثم تحولة الى القناة الرياضبة العراقية التي كانت تنقل مباراة اربيل والطلبة عندها اصبت بحيرة، بحثت عن الفضائية البحرينية فلم اجد الا الرسمية، التي كانت تنقل مؤتمرا نيابيا، فاتصلت بعدد من الاصدقاء مستفسرا، عن تردد الرياضية البحرينية، فلم يعرفوا له طريق،الى ان استسلمت وحرمت من المتابعة والكتابة . قطعا ربما توجد على الخريطة البحرينية، قناة رياضية وقد يكون الاخوة البحرينيون كانوا يشاهدون مباراة قمتهم، التي فشلت في الحصول عليها وكذلك بعض المعارف والاصدقاء، والنتيجة سواء كانت هناك قناة بحرينية رياضية، ام لم تكن فانها لا توجد على قائمة القنوات الرياضية العربية التي تتصدر قائمة ترددات تلفازاتي بسبب مهنيتي وعشقي للنشاط الرياضي، وقد طرحت سؤالا مهما يا ترى اين الفضائية الرياضية البحرينية، قد يات الجواب من اخرين انها موجودة، الا انك لا تشاهدها ولم تضعها على تردداتك، والجواب هنا سيكون لاباس : ( ان القنوات الاخرى هي التي فرضت نفسها على تردداتي ولم اخترها عن عشوائية او مزاجية او مناطقية معينة ) . ان الاخوة المسؤولين في البحرين وبعد نجاحهم التام في الادارة والتنظيم والاعلام، فضلا عن بقية المؤشرات التي نالت درجة الامتياز خلال تنظيم خليجي 21 الاقرب مثالية وميدانية لواقع حدث وليس سرد كلامي، فاننا نعتقد بضرورة ولادة وانبثاق قناة فضائية رياضية بحرينية متميزة تليق بالطموحات والامكانات البحرينية التي تمتد من التنظيم الى رئاسة الاتحاد الاسيوي الى المشاركات العالمية الى نهضة عمرانية منشئاتية رياضية متوقعة في مستقبل قريب، الى انفتاح اعلامي عام،عبر قناة رياضية محترفة، على ان تفرض نفسها بالتنافس والجذب والاستقطاب مع بقية القنوات العربية العاملة الفاعلة على الساحة والله من وراء القصد وهو لي التوفيق .

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها