النسخة الورقية
العدد 11176 الخميس 14 نوفمبر 2019 الموافق 17 ربيع الأولى 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:33AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:49PM
  • العشاء
    6:19PM

كتاب الايام

فاست بريك

إلى من يهمهم الأمر!!

رابط مختصر
العدد 8718 الخميس 21 فبراير 2013 الموافق 10 ربيع الآخر 1434

أول الكلام: لا تقاس حلاوة الإنسان بحلاوة اللسان .. فكم من كلمات لطاف حسان .. يكمن بين حروفها سم ثعبان .. فنحن في زمن اختلط فيه الحابل بالنابل .. في زمن صرنا نخاف الصدق .. ونصعد على أكتاف الكذب .. ] الى من يهمهم الامر واعتقد يعرفون انفسهم، جهة رياضية كانت ام اندية ام اتحادات: الاهمال وعدم الاكتراث والتفكير السلبي لا يخلق ابطالا واذا اردنا تحقيق المراد لابد ان نهتم ونركز وننتهج الاسلوب والطريق الذي يقود الى البطولات، فطريق الانجازات واضح ومعروف وطريق الفشل والخروج واضح ايضا وعلينا ان نختار بالفعل لا بالكلام.. ] الاهتمام باللاعب المصاب يدفع بقية زملائه لمزيد من العطاء والتفاني والتضحية من اجل النادي او المنتخب، أما إهمال المصابين فيجعل البقية حذرين في عطائهم، تخوفهم من قلة الاهتمام يبعدهم عن التألق والبروز، فهم في نهاية الامر لاعبون هواة اوشبه محترفين، وقلة منهم تكون الرياضة مصدر دخلهم الوحيد وهو المبرر لأن يحافظوا على انفسهم من اجل الاستمراريه والاستفادة المادية. ] نعلم ان بعض العشق يجعل الكثيرين منا يتجاوزون حدوده وصلاحياته ولكن يجب ان يفرض علينا ذاك العشق ان نترك لكل مختص اختصاصه لان المصلحه تقتضي ذلك ولان الواقع يقول كل انسان مبدع في مجاله. وان لا نعطي البعض صلاحيات تفوق حدودهم وامكانياتهم .!! ] الفساد في الرياضة كثير، وهو ليس بالضرورة فسادا ماليا يمس الذمم. فهناك فساد العقول، وعدم قدرتها على اتخاذ القرار. وأخطر فساد هو ضياع الأخلاق. ] للمرة الثالثة نقترح على المؤسسة العامة للشباب والرياضة ان تنقل مقر وصالة اتحاد السلة الى صالة خليفة أو الى صالة مركز الشباب بالجفير بعد ترميمها بدلا من الصالة الحالية الملاصقة لاتحاد اليد؟. نتمنى ذلك والاسباب هي بان جماهير كرة السلة هي الاكبر بين الألعاب الجماعية في الفترة الحالية، وهو ما يسبب مشكلة كبيرة لها في مواقف السيارات أثناء المباريات الجماهيرية، في ظل وجود مساحة أكبر من المواقف لدى صالة مركز الشباب بالجفير، ومن جانب آخر حتى يتسنى لإدارة اتحاد السلة أن تحصل على الأريحية الكاملة في عملها ويتسنى لها أن (تتنفس) في عملها باستغلال المرافق المتاحة هناك، بدلاً من الصالة الحالية في أم الحصم والتي لا تغطي الحاجة الكاملة للمكاتب الإدارية وعمل اللجان. ] في المقابل ماذا لو تم تحويل الصالة الحالية لاتحاد السلة في أم الحصم ونقلها لاتحاد كرة اليد الذي يعاني هو الاخر من قلة المكاتب في الاتحاد ومن جهة اخرى تسير مسابقاته والمنتخبات خاصة مع ازدحام برامج الاتحاد بالمشاركات الخارجية المهمة المرتبطة بالبطولات القارية والعالمية. ] آخر الكلام: من عجائب الإنسان أنه يفر من سماع (النصيحة و ينصت لسماع (الفضيحة).

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها