النسخة الورقية
العدد 11094 السبت 24 أغسطس 2019 الموافق 23 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:51AM
  • الظهر
    11:40AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    6:06PM
  • العشاء
    7:36PM

كتاب الايام

في المرمى

مباراة إرجاع الثقة

رابط مختصر
العدد 8703 الأربعاء 6 فبراير 2013 الموافق 25 ربيع الأول 1434

من الطبيعي جداً ان يقوم مدرب منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم الأرجنتيني كالديرون بإجراء بعض التغيرات في التشكلية الأساسية التي ستمثل المنتخب في مباراة اليمن التي سوف تجمعنا أمام المنتخب اليمني الشقيق ضمن التصفيات المؤهلة لكأس اسيا 2015 باستراليا، حيث سيغيب مجموعة من لاعبي منتخبنا الوطني نظراً للإصابات التي لحقت بهم أثناء بطولة كأس خليجي 21 ، ومن أسباب التغيير الجوهرية في التشكيلة الأساسية هي السداسية الكويتية التي تلقاها منتخبنا الوطني من المنتخب الكويتي في مباراة تحديد المركز الثالث والرابع من بطولة دورة كأس الخليج .أرى بأن كلها أسباب جوهرية ستجعل مدرب منتخبنا الوطني كالديرون يجري بعض التغييرات التي نتمنى ان تكون تغييرات تصب في صالح منتخبنا الوطني، فالمدرب ورغم زعل الجميع وهو من ضمنهم على السداسية الكويتية إلا أنني اعتقد بأن تلك الخسارة لو تم استثمارها بالشكل الصحيح والرؤية الثاقبة ستكون نتائجها إيجابية، وكل ذلك يعتمد على مباراة اليوم والقراءة التي سيقوم بها كالديرون. الجماهير البحرينية المحبة لمنتخب وطنها أصابها الإحباط واليأس بعد كأس الخليج وهي بحاجة ماسة لان ترى منتخبها اليوم يمحي تلك الصورة التي خرج عليها منتخبنا خاصة مباراة الكويت، شخصياً جداً متفائل رغم أن البعض أحياناً يهاجمني بسبب طاقة التفاؤل التي امتلكها بان منتخبنا الوطني سيغير الصورة وسيعيد البسمة من جديد على شفاة كل محب لمنتخب وطنه .الأمر الآن والكرة في ملعب ادارة الفريق الفنية والإدارية واللاعبين كذلك، الجماهير اليوم ليس بيدها شيء تفعله سوى مشاهدة المباراة، فإن ابدع لاعبونا في الملعب واستطاعوا الفوز باللعب والنتيجة ربما يكون ذلك بمثابة المصالحة الوقتية لحين انتظار المباراة الثانية في الشهر القادم أمام المنتخب القطري الشقيق ضمن نفس البطولة الآسيوية لتكون المصالحة اقتربت من إرجاع العلاقة العذرية السابقة. تمنياتنا القلبية بالتوفيق لمنتخبنا الوطني والعودة بأول النقاط الثلاث، وللحديث بقية طالما في العمر بقية.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها