النسخة الورقية
العدد 11175 الأربعاء 13 نوفمبر 2019 الموافق 16 ربيع الأولى 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:33AM
  • الظهر
    11:22PM
  • العصر
    2:28PM
  • المغرب
    4:49PM
  • العشاء
    6:19PM

كتاب الايام

فاست بريك

كما تريد ياسيدي؟!

رابط مختصر
العدد 8627 الخميس 22 نوفمبر 2012 الموافق 8 محرم 1434

أول الكلام: بعض النقد يمكن ان يكون مديحاً، وبعض المدائح يمكن أن تكون افتراءات .( لاروشفوكو) ] القيادة علم وفن وأخلاق والقيادي الناجح يجب أن يكون أستاذا ومعتدلا، لا أن يعلق أخطاءه على الآخرين أو يشكو عند البعض عندما يتم انتقاده وانتقاد اتحاده أو ناديه ويقول، اذا هذا الإعلامي موجود في هذه الصحيفة أو تلك فلا خير فيها، فهذه الصحف لا تصلح و لا تنفع إلا بابتعاد بعض الصحفيين، ومتى ما حدث هذا التوجه فليس هذا هو الرجل القيادي أو الإنسان الذي يعتمد عليه ما دام تفكيره قائما على هذا الأساس، ولذا نوجه له نصيحة لوجه الله نقولها له بأن الصحافة لا تقوم على أفراد كما في بعض الاتحادات والأندية فبدلا من أن تلوم الغير يجب أن تلوم نفسك أولاً، فنحن لا نكذب ولا نراوغ بل نقول الحقيقة ونثق في أنفسنا ولا تتوقع أن نخاف أو نستسلم لهذه الآفة من الناس أو نميل للخداع والنفاق كما تريد يا سيدي!. ] مازال البعض يضع الإعلام في خانة «المذنبين» ويطلق عليه الأحكام والاتهامات بلا سند أو دليل حقيقي، وهو غالبا ما يكون على خطأ، فإن أظهر الإعلام الأخطاء وسلط عليها الضوء فهو متهم بالتهويل والتضخيم، وإن هلل لإنجاز أو فرح لانتصار فهو متهم بالنفاق والتطبيل. علما بان الإعلام والأندية والاتحادات مكملين لبعضهم البعض ولا يستطيع أن يستغني طرف عن الآخر، إلا أن ما يحدث لدينا أحيانا من إلقاء التهم على الإعلام سواء كانت صحيحة أو غير صحيحة يفتح باب الجدل حول رسالة الإعلام في إظهار الحقيقة السلبية منها والايجابية وهذا هو حق للإعلامي في أن يبرز الحالتين، ولكن للأسف الشديد وفي الآونة الأخيرة يريد البعض أن يملي عليك ما تكتبه أو تنطق به، فكم من زميل تعرض إلى مواقف من هذا النوع لدرجة أصبح الكل يريد من يفصل له ويلبسه اللبس الذي يحبه وعجبي من هؤلاء العاملين في الوسط الرياضي في الأندية والاتحادات وبعض الجماهير أو محبي الأندية. ] إذا أردنا أن نحدث نقلة نوعية في الألعاب الجماعية فلا بد من حدوث أشياء كثيرة أولها الابتعاد عن تفضيل الأندية على المنتخبات والنظر للمصلحة العامة أولا وأخيرا . ] دائما يكون المدرب هو الضحية ، قاعة ثابتة في فوانيين كثير من إداريي الأندية والفرق هل سمعتم إقالة أو استقالة لإدارة أو جهاز إداري بسبب سوء الاختيار ؟ ] كلمة الحق أصبحت في وقتنا الحاضر مرفوضة ومكروه عند فئة من الناس ولكن الإنسان الذي يؤمن بالحق سوف يلتزم بها ويتكلم بحرية وثقة مهما تكن الضغوط. ] لا اعلم لماذا البعض يحور الكلام الذي نقوله في صورة مغايرة ولا اعلم لماذا يملكون كل ما هو سيئ برغم علم الجميع إنهم أسوأ من أهل السوء !! وأقول لهؤلاء أدعو الله سبحانه وتعالى أن يشفيكم من مرض النقص والعقد. آخر الكلام: صغير القلم، وحتى الآن يكتب كتبا كبيرة.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها