النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11525 الثلاثاء 27 أكتوبر 2020 الموافق 10 ربيع الأول 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:23AM
  • الظهر
    11:22AM
  • العصر
    2:35PM
  • المغرب
    5:00PM
  • العشاء
    6:30PM

كتاب الايام

شبكة الساعاتي

ألف تحية للدكتورة شيخة الجيب

رابط مختصر
العدد 8495 الجمعة 13 يوليو 2012 الموافق 23 شعبان 1433

لا يكاد يمر عام دراسي دون أن يكون لقسم التربية الرياضية بوزارة التربية والتعليم بصمة وإنجاز يحفظ في سجلاته، ولعل آخر هذه الانجازات تحقيق منتخب المدارس للأشبال كأس البطولة الخليجية الأولى في قطر، وكان منتخب المدارس لكرة اليد قد حقق البطولة العربية في مناسبتين ماضيتين. وكل هذا لم يتحقق اعتباطاً، فالدعم الذي يقدمه قسم الأنشطة الطلابية برئاسة الدكتورة شيخة الجيب مديرة إدارة التربية الرياضية والكشفية والمرشدات له كبير الأثر في مسيرة الرياضة المدرسية، عن طريق توجيهها المستمر للقائمين على القسم للارتقاء بالرياضة المدرسية، ووضعها الشخص المناسب في المكان المناسب، فالرياضة المدرسية تثبت أن العمل المدروس المبني على التخصص يؤتي ثماره على عكس ما هو حاصل في بعض الاتحادات والأندية . بالإضافة إلى المتابعة والمساندة من المسؤولين في القسم وتعاونهم الدائم مع الاتحادات الرياضية ذلل كل الصعاب وساهم في ارتقاء الرياضة المدرسية البحرينية إلى مكانة مرموقة مع نظيراتها في الدول الإقليمية، ويأتي ذلك بتحفيز دائم من وزير التربية والتعليم الدكتور ماجد النعيمي الذي لا يتوانى في تسخير إمكانات الوزارة من أجل القطاع الرياضي وفي تقدير كل صاحب إنجاز. الشراكة بين الكرة والتربية الرياضية أصبح التعاون بين الاتحاد البحريني لكرة القدم مع إدارة التربية الرياضية بوزارة التربية والتعليم ضرورة ملحة في سبيل إيجاد الأرضية المناسبة لاستعادة المكانة الآسيوية لمنتخب الشواطئ الذي أبهر آسيا والعالم في الظهور الأول له في كأس العالم في البرازيل 2006، حينها كان فريقاً لا يقهر وتزعم آسيا لأول مرة لكن سرعان ما خفت بريقه، ومن كنا متفوقين عليهم بالأمس أصبحوا يفوقوننا اليوم، وهذا حالنا الرياضي مع الأسف، وآخر أخباره تشير إلى خروجه بخفي حنين من دورة الألعاب الآسيوية الشاطئية في هيانغ بالصين . ما نأمله فعلاً أن تمد إدارة التربية الرياضية يدها إلى اتحاد الكرة على غرار ماهو حاصل مع الاتحادات الأخرى كاليد والطائرة . وأتمنى من الدكتورة شيخة الجيب والأخوة في اتحاد الكرة التركيز على مسابقة الكرة الشاطئية واعتمادها ضمن المسابقات الرسمية التي تنظمها الوزارة لما لها من مردود مستقبلي كبير على الكرة الشاطئية البحرينية في احتضان المواهب الكروية من كافة مناطق المملكة . خصوصاً إذا ما تم الاستفادة في هذا الجانب بدلاً من الاعتماد على اللاعبين المعتزلين والذين يقل عطاؤهم قياساً بطاقة الشاب المفعم بالقوة والعنفوان والحماس. كل ما نحتاجه هو التخطيط المدروس وقيام كل طرف بمهامه المنوطة إليه حتى نحصل على نتاج ثري يسهم في تحقيق التطور الذي نصبو إليه.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها