النسخة الورقية
العدد 11094 السبت 24 أغسطس 2019 الموافق 23 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:51AM
  • الظهر
    11:40AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    6:06PM
  • العشاء
    7:36PM

كتاب الايام

في المرمى

فريق الشباب ضرب درساً مجانياً لجميع الأندية

رابط مختصر
العدد 8425 الجمعة 4 مايو 2012 الموافق 13 جمادى الأولى 1433

لقد استحق الفريق الأول لكرة القدم بنادي الشباب تحقيق لقب دوري الدرجة الثانية بكل جدارة واستحقاق. ولو تحدثنا عن أهم الأسباب الرئيسية التي كانت وراء تحقيق هذا الإنجاز، فإننا نؤكد بأن روح الشباب والخبرة الكبيرة التي يمتلكهما بعض اعضاء نادي الشباب كانت هما العنوان الرئيسي للنجاح. وقد أثبت المدرب الوطني الشاب سلمان إبراهيم أنه كفاءة تدريبية قادمة بعد تحقيقه الإنجاز الثاني له، فالإنجاز الأول الذي حققه من نادي الشباب كان في موسم 2009 عندما استطاع بعد توليه الفريق من استمرارية فريق نادي الشباب ضمن دوري الدرجة الأولى بعد تعرضه لشبح الهبوط. المفرح في الأمر أن فريق الشباب استطاع الظفر بالبطولة بلاعبين شباب يدعمهم بعض المحترفين، وأنهم لم يعتمدوا على الأسماء فقط كما تعمل معظم أندية البحرين، فالشباب قد وضع استيراتيجية متوازنة بين إعارته لبعض اللاعبين المؤثرين أمثال سهوان الذي انتقل للرفاع الشرقي والحارس لطف الله الذي انتقل الى نادي الحد. هذا يوضح لنا الفلسفة الناجحة التي اتبعتها إدارة نادي الشباب والتي نأمل أن تحذوا مثلها باقي الأندية، خاصة الأندية التي دائماً ما تستخدم الشماعات لإخفاء اخفاقاتها، اليوم فريق نادي الشباب لكرة القدم قدم للجميع درساً مجانياً في حسن التخطيط والتعامل الأمثل، واستطاع أن ينجح في تقديم مجموعة كبيرة من اللاعبين يتقدمهم مدرب واعد ينتظره المستقبل، كما أنه منح لبعض لاعبيه الفرصة للاحتكاك مع أندية أخرى من أجل اكتساب الخبرة وتحسين وضعهم المعيشي أيضاً. نبارك لفريق نادي الشباب صعوده لمصاف فرق الدرجة الأولى، كما نود أن ننصح إدارة نادي الشباب بالتمسك والبقاء على المدرب الشاب سلمان إبراهيم، وذلك من أجل الاستقرار وتقديم الأفضل، كما أن على إدارة نادي الشباب تجديد عقود لاعبيهم المحترفين خاصة الذين كانت لهم بصمات واضحة في تطور مستوى الفريق من الناحية الفنية، وللحديث بقية طالما في العمر بقية.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها