النسخة الورقية
العدد 11094 السبت 24 أغسطس 2019 الموافق 23 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:51AM
  • الظهر
    11:40AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    6:06PM
  • العشاء
    7:36PM

كتاب الايام

في المرمى

نريد نهائياً يمتع الجماهير البحرينية

رابط مختصر
العدد 8394 الثلاثاء 3 إبريل 2012 الموافق 11 جمادى الأولى 1433

يوم الأحد القادم سيكون يوم مميز على المستوى الكرة البحرينية، حيث ستكون الجماهير البحرينية على موعد لقاء هام ومرتقب سيجمع فريقي المحرق والرفاع ضمن نهائي عزيز على قلوبنا جميعا وهو كاس جلالة الملك، بالطبع المباراة ستكون جماهيرية وبامتياز، فمن ناحية فان المسابقة ستكون تحت رعاية كريمة من لدن جلالة الملك حفظه الله، ومن الناحية الاخرى ستسعى جماهير الفريقين بالحضور لمساندة فرقها. نتمنى بهذه المناسبة ان تسعى جميع الجهات المختصة بإدارة النهائي ان تضع نصب أعينها الترتيب المناسب الذي يتناسب مع اسم البطولة، وعلى سبيل المثال لا الحصر على إدارة المنشئات بالمؤسسة العامة للشباب والرياضة ان تعالج أمرا مهما وهو إصلاح أرضية ملعب استاد خليفة بقدر المستطاع، خاصة وان الملعب بحاجة لتغيير بعض القطع الزراعية، كما على اتحاد الكرة ان يكون حاضرا بترتيب منظم يسهل على الجميع إتمام مهامهم وحسب طبيعة كل منهم. يوم الأحد بلا شك سيكون يومًا مختلفا، وعلينا كأجهزة إعلامية مواكبة الحدث الهام، فنهائي كاس جلالة الملك لن يكون مقتصرا على فريقي المحرق والرفاع بل أبعد من ذلك بكثير، انه سيكون عرس طالما انتظرناه كثيرا ومنذ فترة ليست بقصيرة . ويوم الأحد سيكون يوم المتعة والإثارة والحضور الجماهيري الكبير، خاصة وان مدرجاتنا منذ عدة مواسم ماضية، وفي وقت من الأوقات كنا تشبهها بالمدرجات المسكونة. يحذونا امل كبير، وتفاؤل منقطع النظير، وبالطبع هذا سيكون حبرا على ورق متى ما كان هذا الهاجس ينبع من جميع الأطراف، واذكر هنا بان على لاعبي الفريقين مسؤولية كبيرة في اخراج النهائي بصورة جيدة تعكس مدى تطور الكرة البحرينية. نريد ان نرى مهارات الأخلاق قبل مهارات الأقدام، نريد المنافسة الشريفة وان كانت بشراسة، فالحق مكفول للمحرق والرفاع ان يقاتلوا من اجل نيل كاس البطولة الغالية، وبالتوفيق للفريقين، وللحديث بقية طالما في العمر بقية

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها