النسخة الورقية
العدد 11094 السبت 24 أغسطس 2019 الموافق 23 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:51AM
  • الظهر
    11:40AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    6:06PM
  • العشاء
    7:36PM

كتاب الايام

في المرمى

ابن النادي هل جدير ليكون مدرباً

رابط مختصر
العدد 8346 الأربعاء 15 فبراير 2012 الموافق 23 ربيع الأول 1432

سأتحدث اليوم عن كارثة تحصل في معظم - ان لم تكن في جميع - الأندية، الكارثة هي الاعتماد على ما يسمى بانهم أبناء النادي والذين يعشعشون في الأندية وخاصة في المجال التدريبي ولجميع فرق النادي. لست ضد الاعتماد على المدربين من أبناء النادي المتميزين، ولكن اعني بالذين ينالون فرص التدريب وكأن النادي صندوق خيري او وزارة التنمية الاجتماعية، ضاربين بعرض الحائط مدى الاستفادة من التدريب والمردودات الإيجابية التي تنعكس على مستوى منتخباتنا الوطنية. الغريب في الامر بان تلك الأندية تستغني عن من هم اصحاب الكفاءات من أبناء الأندية انفسهم وتعتمد فقط على اسماء أيضاً من أبناء الأندية ولكن لا يمتلكون الكفاءات التدريبية، وكل ما يمتلكونه هو علاقتهم بفلان وعلان من اعضاء مجلس الادارة. لا أتحدث أبدا من وحي خيالي، فانا لست بعيدا عن جميع الأندية، وبفضل الله تربطني علاقات اكثر من أخوية مع معظم العاملين بالحقل الرياضي، لذلك ومن باب مهنيتي انقل هذا الموضوع عبر عمودي المتواضع وانا على علم بان هناك من سيتفق معي وهناك من سيختلف معي في ما ذهبت له، ولكن هذه هي قناعاتي. اليوم نعيش عالم الاحتراف في شتى المجالات ولا سيما الرياضة منها، وإنني على ثقة تامة بان الانجازات ستتحقق للاندية متى ما كانت الكفاءة هي المعيار الاساسي في عملية اختيار المدربين، كما أني ارى بانه يجب الاستغناء عن مصطلح ابن النادي متى ما كان لا يملك الكفاءة التدريبية، وبإمكان ابن النادي خدمة ناديه في مجالات كثيرة اخرى. ليعلم الجميع بأنني لا اعني فقط مدربي الفريق الاول فقط وانما اعني جميع مدربي النادي بمختلف مراحلهم، وخاصة أندية الدرجة الثانية بالاضافة لأندية الدرجة الاولى. لنعيش عالما رياضيا بعيدا عن المجاملات، ومن يملك الانسانية والعطف عندما يختار المحتاج ليساعده ويتيح له فرصة التدريب عليه ان ينفع من يتعاطف ويعلمه الصيد لا يطعمه السمكة جاهزة، وعلى سبيل المثال إرساله لدورات تدريبية داخلية او خارجية بالاضافة الى مساعدته في تكوين ثقافة تدريبية او علمية يستطيع من خلالها المدرب انتشال نفسه من قوقعة مساعدة أبناء وإعطائهم الفرصة في التدريب، وللحديث بقية طالما في العمر بقية.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها