النسخة الورقية
العدد 11094 السبت 24 أغسطس 2019 الموافق 23 ذو الحجة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:51AM
  • الظهر
    11:40AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    6:06PM
  • العشاء
    7:36PM

كتاب الايام

في المرمى

أبوي ما يقدر إلا على أمي

رابط مختصر
العدد 8222 الجمعة 14 أكتوبر 2011 الموافق 16 ذوالقعدة 1432

الجدل العقيم هو زيادة الثرثرة التي ليس منها طائل ولا فائدة، ولعل ما يحدث اليوم من كلام حول طرد لاعب منتخبنا الوطني راشد الحوطي ما هو الا كلام فاضي وكأن كورتنا لا تعاني من امراض مزمنة بحاجة الى الاهتمام بها، راشد الحوطي لاعب شاب وبحاجة ماسة الى التوجيه والإرشاد وليس القسوة عليه، ولعل ما تعرض له من انتقادات لاذعة من بعض الزملاء الصحفيين لم يتعرض له في يوم من الايام بعض اللاعبين الذين فعلوه ما فعوله وأمام مرأى الجميع، ولكن ربما الأخوة لا يستطعيون فرض عضلاتهم الا على اللاعبين الشباب، والذين هم اليوم في امس الحاجة الى التوجيه والنصح والإرشاد . لدينا مثل شعبي يقول ( أبوي ما يقدر الا على أمي ) ولعل هذا المثل ينطبق تماماً على ما يتعرض له راشد الحوطي، نعم راشد اخطأ ويستحق اللوم والعتب عليه ولكن ليس بالقساوة التي مورست عليه . من يريد ان يكون شجاعا كشجاعته في الطرح حول قضية راشد الحوطي ان يكون شجاعا ويتحدث عن جميع المشاكل التي تواجه رياضتنا، وايضا لم نشاهد الشجاعة فيهم وبهذه القساوة حول الكثير من اللاعبين ذات الاسماء اللامعة في منتخبنا التي ارتكبت مجازر في يوم من الايام وكانت تستحق القساوة التي يتعرض لها اليوم لاعب وان اخطأ فهو شاب ويستحق منا توجيهه وارشادة. لا يعجبني الكيل بمكيالين والشجاع يكون شجاعا في كل الأوقات ولا يستثني أحدا على الاخر، نحن اليوم لا نبرا راشد من الخطأ، بل نعتب عليه ونلومه، ولكن اليوم نحن بحاجة لعملية تقييم حقيقية حول الفترة الماضية وليوم نهاية مباراتنا الاخيرة امام المنتخب الايراني، قلناها منذ عدة سنوات وفي يوم كان منتخبنا الوطني في افضل حالته بان عملية التغيير لا بد وان تطال بعض لاعبي المنتخب، الا ان هناك كانت تواجهنا آذان مغفلة، حيث كان منتخبنا الوطني يعتمد على 13 لاعبا فقط لمدة زادت عن الثمان سنوات، وياليت حققنا بهم بطولة واحدة، رغم الدعم السخي الذي كان يقدم لهم، وها نحن اليوم ندفع الثمن غاليا، وسيكون أغلى اذا لم تكون هناك لدينا خطة مستقبلية لضم وجوه شابة بإمكانها تحقيق ما لم يحققه ممن سبقوهم من الاعبين. اما اذا واصلنا على نفس المنوال بالاضافة الى الجدل العقيم عبر الصفحات الرياضية فعلى كورتنا السلام، وللحديث بقية طالما في العمر بقية.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها