النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12176 الثلاثاء 9 أغسطس 2022 الموافق 11 محرم 1444
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:42AM
  • الظهر
    11:43AM
  • العصر
    3:13PM
  • المغرب
    6:19PM
  • العشاء
    7:49PM

كتاب الايام

إطلالة رياضية

الأحمر .. والمهمة القادمة

رابط مختصر
العدد 8190 الإثنين 12 سبتمبر 2011 الموافق 14 شوال 1432

لقد تمكن منتخبنا الوطني بأن يعيد توازنه ووجوده مرة أخرى في الملاعب خصوصا بعد الأمور التي طرأت عليه من الكثير التغيرات الجوهرية والهامة، وأهمها اختياره للمدرسة الانجليزية المعروفة اعتمادها على القوة الجسمانية واللياقة البدنية العالية. كما أن الأحمر قد اكتسب في هذه المرة وجوها شبابية تعدّ لمستقبل واعد كالظهير الموهبة راشد الحوطي، والمهاجم الشاب الطيب، وصخرة الدفاع القادمة عبدالحميد صالح ورفاقهم الذين أضافوا لمسات أعادت الحياة لمنتخبنا الوطني هيبة في الملاعب الذي لا يقبل أبدا بأن يكون الا رقما صعبا في جميع المسابقات خصوصا التصفيات المؤهلة لكأس العالم ومتفوقا على منتخبات كبيرة لديها لاعبون يلعبون في دوريات محترفة. إذاً لابد وأن يكون هناك حاجة ماسة الى تفعيل المسابقات الرياضية في كرة القدم، وتدعيمها بالحوافز المشجعة للجماهير الرياضية، كما في البطولات الرمضانية لمتابعة الدوري العام ليزداد الحماس عند اللاعبين بصورة كبيرة، ويسهل على الجهاز الفني لاكتشاف مواهب جديدة من خلال مباريات الدوري لضمها للمنتخب الوطني وعلى الاتحاد بأن يكون حريصا على سير مسابقاته حتى لاتفقد كرة القدم نكهتها للاهتمام ببطولات ومسابقات حبيبة. لا نريد بأن نستبق الأحداث في تقييم أداء منتخبنا الوطني أو مدربه الجديد الانجليزي بيتر تايلور من خلال مباراتين فقط حيث تعادل في اللقاء الأول مع المنتخب القطري، وفوزه على المنتخب الاندونيسي المتواضع الذي لم يظهر بمستواه السابق حين انتصر علينا بهدفين لهدف خلال نهائيات كأس آسيا على أرضه. فما هو مطلوب هو تحديد الأخطاء وتلاشيها للقاء القادم ضد المنتخب الإيراني القوي المتجدد والذي يلعب لاعبوه في دوريات محترفة، علاوة على ذلك سوف يخوض منتخبنا الوطني لقاءه القادم على أرضهم وبين جماهيرهم المتعصبة لمنتخب بلادها، وهي تنتظر لقاء منتخبنا الوطني بفارق الصبر للتغلب علينا على ملعب آزادي بطهران، وهذا يلقي العبء على الجهاز الفني والإداري لتهيئة اللاعبين للقاء القادم. و ما يسهل على منتخبنا الوطني مهمة الدخول في أجواء اللعب هو وجود كوكبة من اللاعبين أصحاب الخبرة الميدانية من أمثال قائد المنتخب محمد حسين والجناح الطائر عيسى سلمان والسوبر حسين بابا ورفاقهم الذين لهم خبرتهم الميدانية خصوصا في الملاعب الضخمة كملعب الحرية في العاصمة الإيرانية طهران والذي سوف يمتلئ عن بكرة أبيه قبل موعد المباراة بعشرات الساعات. لذلك نتمنى بأن تعطى الفرصة الكافية للجهاز الفني لإعداد المنتخب قبل مهمة للقائنا القادم ضد المنتخب الإيراني، بكل الوسائل لنخرج بأقل تقدير متعادلين لنواصل مشوار الألف ميل لنصل الى البرازيل موطن كرة القدم ..

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها