النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 12176 الثلاثاء 9 أغسطس 2022 الموافق 11 محرم 1444
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:42AM
  • الظهر
    11:43AM
  • العصر
    3:13PM
  • المغرب
    6:19PM
  • العشاء
    7:49PM

كتاب الايام

قواسم

«زفرات .. رجل غارق»!!

رابط مختصر
العدد 8148 الإثنين 1 اغسطس 2011 الموافق 1 رمضان 1432

قلبي يتقطع على ذاك الذي ذكرته لكم ذات مرة في احد اعمدتي والتي كانت بعنوان «عندما يخب المكان على صاحبه»، هل تذكرتموه؟ ها انا اليوم اكمل لكم مسيرتي معه من خلال ما تأكد لي بأنه شخص لا يستحق «البته» ما وصل اليه من مكانة وهذا الامر ليس حقدا او حسدا، بل واقع ابتلينا به في رياضتنا المسكينة وبات علينا ان نقبل به لأن الامر ليس بيدنا بل بيد المسؤولين «الكبار». للأسف ان هذا الذي كان يخب عليه المكان بات اليوم كالذي تخرج منه «زفرات الرجل الغارق» الذي لا يمكنه ان يعمل اي شيء كونه لا يملك من مقومات العمل اي شيء يذكر.. فقط يراوح مكانه ويبلي من معه بالمصائب من كل حدب وصوب, قيلت سابقا «عط الخباز خبزه» ولكن هذه المرة يبدو ان هذا المثل قد تغير فقد جاءنا من ادعى نفسه بأنه يجيد عمل الخبز وفي حقيقة امره انكشف الغطاء عنه ليظهر بأنه كان «طباخا» وليس «خبازا».. قد تسألوني كيف وما هو الفرق بين هذا وذاك؟.. اجيبكم بسهالة واقول: من يعمل للمصلحة العامة ويجيد خبز الامور جيدا بإمكانه ان يضيف الجديد ويحقق النتائج المطلوبة منه.. ولكن ان جاءكم طباخا يقوم بطباخة الامور لمصالحه الشخصية ولأجل ان يرضي فلان على حساب علان لأنه يهابه ماذا عساني ان اسميه؟! نعم انه «طباخ من الدرجة الاولى».. احقر نوع من البشر هو ذاك الذي يخطئ ولا يعترف بخطئه .. فالانسان معرض للخطأ ان كان يعمل بنية صافية والاعتراف بالذنب فضيلة.. ولكن ان اخطأت وبدأت تتهرب من الخطأ الذي وقعت فيه.. الى اين تتوقع ان تصل.. مصيرك تأتيك لحظة الندمان وينكشف زيفك امام الملأ.. وحينها لن تنفعك شعارات ياليت ويا ريت.. وخاصة ان الامر سيزداد سوءا.. وبعدها لن ينفع البكاء على اللبن المسكوب.. ختاما.. كل ما اتمناه.. ان يعي مسؤولونا ويراقبوا اولئك الذين يعملون بالخفاء ويستغلون منصابهم لمصالحهم الشخصية.. فالخوف والجبن قد يؤدي الى كارثة عظيمة.. والشجاعة والقوة هي التي باتت مطلوبة وتحقق النجاح.. وصاحبنا صاحب الزفرات هل يعي ما نقول؟ ام انه يحتاج الى نوعية اخرى من الكتابات اذ قد يكون ما نقولهم من الصعب عليه فهمه!!! خارج النص: - ابارك لكم ياسادة قدوم شهر رمضان الكريم اعاده الله علينا وعليكم بالخير واليمن والبركات.. - عودة الامين العام السابق لاتحاد الكرة الى البحرين بعد رحلة علاج طويلة اثلجت صدورنا جميعا.. وكم اتمنى ان ارى «بومروان» يتعافى مما اصابه.. فدعاؤنا الى الرحمن في هذا الشهر الفضيل ان يمن بالصحة على هذا الرجل المعطاء لكرتنا البحرينية.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها