النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11724 الجمعة 14 مايو 2021 الموافق 2 شوال 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:24AM
  • الظهر
    11:34AM
  • العصر
    3:03PM
  • المغرب
    6:16PM
  • العشاء
    7:46PM

كتاب الايام

«الفورمولا 1» سنوات من النجاح

رابط مختصر
العدد 11671 الإثنين 22 مارس 2021 الموافق 8 شعبان 1442

أيام قليلة تفصلنا عن أهم حدث عالمي على مستوى رياضة السيارات ألا وهو سباق الفورمولا واحد والذي تستضيف مملكة البحرين الجولة الأولى منه لموسم 2021 على مضمار حلبة البحرين الدولية من خلال سباق جائزة البحرين الكبرى لطيران الخليج خلال الفترة من 26 إلى 28 مارس الجاري، وقد تولت جميع الجهات المعنية بهذا السباق وضع الخطط والبرامج المتميزة استعدادا لاستقبال هذا السباق، حيث سيقتصر حضور سباق هذا العام على الجماهير المحلية فقط الحاصلين على التطعيم المضاد لفيروس كورونا والمتعافين من الفيروس؛ وذلك لضمان انطلاق السباق في بيئة آمنة تماشيًا مع الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية المعلن عنها في المملكة. كما سيتم التطبيق الشامل للإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية للحد من انتشار الفيروس في الحلبة لضمان استمتاع الجماهير بأجواء الإثارة في سباق الفورمولا وسط بيئة آمنة. وتشمل هذه الإجراءات تهيئة المنطقة الترفيهية بالمطاعم والفعاليات الترفيهية بعناية للحفاظ على معايير التباعد الاجتماعي، وفحص درجة الحرارة عند الدخول مع إلزامية ارتداء الكمامات في جميع الأوقات، كما أن جميع الفعاليات الترفيهية ستكون في الهواء الطلق.

لم يأتِ نجاح مملكة البحرين في استمرار استضافة سباقات الفورمولا 1بكل كفاءة واقتدار سواء على مستوى التنظيم والإقامة والمواصلات والأمن والاستقبال من فراغ، بل هو نتيجة طبيعية لما تمتلكه المملكة من قدرات وإمكانيات هائلة على جميع المستويات، فالمملكة التي سجلت طيلة الفترة الماضية أسبقيات على مستوى استضافة سباقات الفورمولا 1، وهو ما يجعلها محط ثقة الاتحاد الدولي للسيارات، لن يكون صعبا عليها استضافة الجولة الأولى من السباق لهذا العام. أن النجاح البحريني في تنظيم هذا الحدث العالمي بصفة خاصة والعديد من البطولات والفعاليات الرياضية بصفة عامة يأتي لتؤكد المملكة جدارتها وكفاءتها العالية في تنظيم واستضافة هذا الحدث العالمي على أرضها مجددًا، قاهرة جميع الظروف بقيادتها الحكيمة وعزيمة أبنائها وروحهم الوطنية المخلصة. إن هذا النجاح يعد خطوة إيجابية لكشف الصورة الحقيقية للمملكة في السيطرة على فيروس كورونا في ظل تأثر جميع الدول العالم بانتشار الفيروس.

مرت على تنظيم مملكة البحرين لسباقات للفورمولا 1منذ استضافة الحدث للمرة الأولى 17 عامًا كانت كلها بمثابة محطات نجاح تلو نجاح، ويكفي ما فعله منظمو سباقات الفورمولا 1 عندما قرروا العام المنصرم العودة واستئناف السباقات بعد التوقف القهري نتيجة لتفشّي جائحة كورونا، حيث وكّلت لحلبة البحرين الدولية استضافة سباقين متتاليين من ضمن بطولة العالم للفورمولا «1» 2020، في واحد من المواقف المشرّفة التي تعكس ثقة منظمو سباقات الفورمولا 1 بمملكة البحرين وقدرتها على إنجاح استضافة هذا الحدث العالمي الكبيرة وإخراجه بالصورة المشرّفة وعلى أعلى مستوى. وأثبتت البحرين جدارتها الكبيرة على استضافة هذا الحدث العالمي رغم الظروف الصعبة التي يمر بها العالم أجمع بسبب جائحة كورونا.

خاتمة الرؤى.. إن تميّز مملكة البحرين في استمرار تنظيمها لهذا الحدث الرياضي العالمي على مدى سنوات طويلة يؤكد على قدرتها الفائقة في تنظيم كبرى الأحداث الرياضية سواء على المستوى القاري أو العالمي، مما يسهم ويعزز من مكانة مملكة البحرين المتميزة على الخريطة الرياضية الدولية، كبيئة ملائمة لاحتضان الفعاليات الرياضية والدولية الكبرى بكفاءة واقتدار، الأمر الذي يدعونا جميعا في مملكة البحرين، بصفتنا مواطنين أو مهتمين بالشأن الرياضي، إلى الفخر والاعتزاز.

 

حياة تستمر.. ورؤى لا تغيب

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها