النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11610 الأربعاء 20 يناير 2021 الموافق 7 جمادى الآخرة 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    5:03AM
  • الظهر
    11:48AM
  • العصر
    2:50PM
  • المغرب
    5:11PM
  • العشاء
    6:41PM

كتاب الايام

*برافو سوزا.. منتخبنا في الطريق الصحيح

رابط مختصر
العدد 11548 الخميس 19 نوفمبر 2020 الموافق 4 ربيع الآخر 1442

عاد مؤخرًا منتخبنا الوطني لكرة القدم من دولة الإمارات الشقيقة بعد أن قضى معسكرًا تدريبيًا لمدة أسبوعين هناك بعد انقطاع طويل قارب أحد عشر شهرًا من بعد تحقيق إنجاز الفوز التاريخي بكأس خليجي 24، والذي كان في ديسمبر من العام الماضي 2019. 

لعب المنتخب في هذا المعسكر ثلاث مباريات ودية مع منتخبات جيدة المستوى، وجاءت نتائج جميع المباريات إيجابية من حيث النتائج ومن ناحية تطور الجانب الفني للمنتخب، حيث فاز أحمرنا الوطني في المباراة الأولى على منتخب طاجيكيستان المتطور والخليط من الشباب وأصحاب الخبرة بنتيجة هدف مقابل لا شيء، وثم كسب مباراته الثانية أمام منتخب لبنان الجيد المستوى بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد، وأخيرًا كرر الفوز بنفس النتيجة ثلاثة أهداف لهدف مع المنتخب الإماراتي الذي يضم بعض اللاعبين الأجانب الذين برزوا مؤخرًا في الدوري الإماراتي وتم ضمهم إلى المنتخب. 

مع العلم.. بأن تلك الثلاث المباريات تعتبر ضمن المباريات الودية الدولية والتي تقام في أيام الفيفا (FIFA DAYS) والتي يعتمدها الاتحاد الدولي لكرة القدم في تنصيف منتخبات العالم الشهرية، وحتما تلك النتائج الإيجابية التي حققها منتخبنا الوطني في الإمارات سوف تسهم في تحسين ترتيبه في ذلك التصنيف الدولي لشهر نوفمبر 2020. 

ومن هذا المنطلق وجب علينا كأعلام رياضي بأن نشيد بالتطور الملحوظ والإيجابي في العمل الذي يقوم به الاتحاد البحريني لكرة القدم برئاسة الرئيس الذهبي للاتحاد الشيخ علي بن خليفة بن أحمد آل خليفة وجميع زملائه أعضاء مجلس إدارة الاتحاد ولجنة المنتخبات الوطنية، وكذلك العمل الجبار الذي يقوم به الجهاز الإداري والجهاز الفني بقيادة المدرب البرتغالي المميز هيليو فيليب دياس دي سوزا وطاقمه الفني. 

وكذلك لابد وأن نشيد بجهود جميع لاعبي المنتخب دون استثناء ومدى سعيهم للمحافظة على أدائهم الفني وتطويره والتزامهم بالبرنامج التدريبي للمعسكر، ومن خلال ظهورهم بالأداء الجماعي الجميل ومدى التزامهم بالخطط التكتيكية التي يضعها المدرب سوزا، والتي ساهمت وبشكل كبير في تحقيق النتائج المرجوة والتي من أجلها أقيم هذا المعسكر، بالرغم من ظهور الفريق في (بعض) فترات المباريات الثلاث التي لعبها بنوع من الفتور في الحماس وقلة التركيز الذهني، ولكن بشكل عام كان الأداء جيدا وخاصة بعد فترة التوقفات والتأجيلات المتكررة لاستحقاقات المنتخب الرسمية بسبب جائحة فيروس كورونا التي ضربت الرياضة وجميع أوجه الاقتصاد من سياحة ونشاط تجاري في جميع أنحاء الكرة الأرضية، والتي نسأل الله العلي القدير بأن يزيح هذه الغمة لتعود حياة البشر الطبيعية في شتى المجالات. 

 

خلاصة الهجمة المرتدة:

لعل المستوى الفني المتطور للمنتخب البحريني لكرة القدم لم يأتِ بالصدفة أو بضربة حظ !!

وإنما هنا لابد وأن نشيد بالدعم الكبير الذي يحظى به الاتحاد البحريني لكرة القدم والمنتخب الوطني الأول وجميع المنتخبات من القيادة الرياضية في مملكتنا الغالية البحرين المتمثلة في أمير الشباب والرياضة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب مستشار الأمن الوطني رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، ومساندة سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، وسعي سموهما في مواصلة العمل الجاد مع جميع الاتحادات الرياضية المحلية لتحقيق المزيد من الإنجازات الرياضية المشرفة على الصعيدين الإقليمي والعالمي. 

وهنا نخص بالذكر، سعي سموهما إلى تحقيق حلم الشعب البحريني الوفي في الوصول بمنتخب كرة القدم إلى نهائيات كأس العالم 2022 أو نهائيات 2026، من خلال رؤية واضحة وأهداف وطموح سقفه عالي من الأمنيات والتي لن تتحقق إلا بتظافر جميع الجهود وعلى جميع الأوجه الرسمية والشعبية. 

ونحن هنا ومن خلال دورنا في الإعلام الرياضي لابد وأن نضع يدنا في يد جميع الشخوص المخلصة التي تعمل بصمت من أجل رفعة سمعة الرياضة البحرينية وجعل راية الوطن عالية خفاقة تناطح عنان السماء من خلال تحقيق أفضل النتائج الإيجابية في المحافل الدولية. 

وإن ذلك من واجبنا الوطني الذي لابد وأن يكون على أكمل وجه دون أي تقصير أو تقاعس من منطلق الحس الوطني لخدمة تراب بحريننا الحبيبة. 

ونسأل الله التوفيق والسداد للجميع.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها