النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11518 الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 الموافق 3 ربيع الأول 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:20AM
  • الظهر
    11:23AM
  • العصر
    2:39PM
  • المغرب
    5:06PM
  • العشاء
    6:36PM

كتاب الايام

حملة «فينا-خير»

رابط مختصر
العدد 11332 الجمعة 17 ابريل 2020 الموافق 23 شعبان 1441

ليسلم الوطن ولتسلم ارواح مواطنيه والمقيمين على اراضيه ولتسلم قيادته وليسلم العالم أجمع، كلنا اليوم صف أمامي في اتجاه العمل على سلامة الوطن، رياضيون وسياسيون واقتصاديون واجتماعيون وآباء وأمهات وابناء، كلنا اليوم وفي هذا الوقت العصيب (جائحة كورونا) جيش وعتاد، أنا للآخرين والآخرون لي، كلنا اليوم يكمل أحدنا الآخر، كلنا واحد.
إن مبادرة «فينا-خير» التي دشنها سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة رئيس مجلس أمناء المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، وحرص سموه على إطلاق هذه المبادرة، تدلان على أهمية تعزيز التكاتف المجتمعي بدعوة جميع الشركات والأسرة التجارية والشعب كافة في مملكة البحرين، للوقوف ودعم الخطوات والإجراءات التي تتخذها البحرين للتعامل مع جائحة كورونا.
إن الحكومة الموقرة «فيها خير»، فقد بادرت بتقديم حزمة مالية واقتصادية بمبلغ 4.3 مليار دينار لدعم القطاع الخاص والمواطنين (لاحظوا «القطاع الخاص»)، وعملت على وضع الأسس القانونية لتغطية رواتب المواطنين العاملين خلال 3 أشهر (أبريل، مايو، يونيو)، إلى جانب العديد من المبادرات الرامية للمحافظة على الاستقرار الاقتصادي في المملكة.
قال الرسول محمد (ص): «إن الله لا يجمع أمتي على ضلالة، ويد الله مع الجماعة». لذلك يعتبر إجماع الأمة بقياداتها وأهل الاختصاص وأهل الحكمة إجماعا من الواجب اتباعه؛ لأن الفرد هو جزء من هذه الجماعة، ولأن الإرادة الجماعية في مثل هذه الحالة التي ينتشر فيها فيروس كورونا هي التي يجب أن تسود وتنتصر.
إن مملكة البحرين سجلت تميزا فريدا ونجاحا كبيرا في مكافحة فيروس كورونا، وهو ما حظي بإعجاب العديد من الدول والمنظمات، وإن استمرار هذا التميز يتطلب وقفة وطنية مسؤولة من الشركات والتجار، وتضافر الجهود بين مختلف المؤسسات الرسمية والأهلية والاجتماعية، بما يجعل مملكة البحرين تمضي بعزيمة وثبات في مكافحة هذا الفيروس، ومبادرة «فينا خير» هي مبادرة إنسانية نبيلة تبرهن على سلامة حسنا الخلقي والوطني وعلى نضج إنسانيتنا، وتوطد مشاعر الوطنية والإخاء الإنساني في ضمائرنا. «فينا خير» هي فرصة للتعبير العملي عن تعاطف الإنسان مع أخيه الإنسان حين يواجه المرض أو الألم دون أن يجد الحيلة للفكاك منها.
الدعوة اليوم الى الجميع، وكما قال سمو رئيس المجلس الإعلى للشباب والرياضة «ولو بدينار واحد»، إلى المسارعة للتفاعل الإيجابي مع مبادرة المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية، عبر الإسهام في حملة التبرعات المذكورة من خلال الحساب البنكي الآتي الذي تم تخصيصه من قبل وزارة المالية والاقتصاد الوطني:
وزارة المالية والاقتصاد الوطني - الحملة الوطنية لمكافحة فيروس كورونا:
رقم الحساب: BH66NBOB00000082109370 بنك البحرين الوطني.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها