النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11555 الخميس 26 نوفمبر 2020 الموافق 11 ربيع الآخر 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:41AM
  • الظهر
    11:25AM
  • العصر
    2:25PM
  • المغرب
    4:45PM
  • العشاء
    6:15PM

كتاب الايام

عيسى بن راشد... «وطن داخل وطن»

رابط مختصر
العدد 11301 الأربعاء 18 مارس 2020 الموافق 23 رجب 1441

من منا لا يعرف معالي الشيخ عيسى بن راشد آل خليفة النائب الثاني لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، عرفناه إنسانا قبل أن يكون شيخا ورمزا للرياضة البحرينية والخليجية والعربية، معالي الشيخ عيسى بن راشد (رحمه الله) كان آخر الأضلاع الثلاثة للعصر الذهبي للرياضة الخليجية، فبعد وفاة الشهيد الشيخ فهد الأحمد الصباح وصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن فهد (رحمهما الله) ظل «بوعبدالله» وحيدا بعد غياب الفهد والفيصل، يحمل لواء الكرة الخليجية من خلال دوره الفاعل في إنجاح دورات كأس الخليج العربي على مدى ما يقارب 45 عاما، وتفانيه لخدمة الرياضة البحرينية بشكل خاص والرياضة الخليجية والعربية بشكل عام، وبالرغم من ظروفه الصحية لم يترك أي فرصة لقاء رياضي أو تجمع اجتماعي إلا وكان له حضور مؤثر ومميز.

رحل عنا «عيسى بن راشد»، الأب الحنون على أبنائه، رحل عنا المواطن البحريني «عيسى بن راشد»، الذي صنع من محبة الناس له وطنا تتغنى به كل البشرية، رحل ومع رحيله جفت ينابيع كلمات الوطن، كنا ولا زلنا نتغنى بكلماته في حب البحرين، رحل عنا وبدأت كلماته تناديه بصوت حزين، أين أنت يا من أبهرت شعوب الخليج بتواضعك وعفويتك؟ أين أنت يا من تملك صفات إنسانية كريمة؟ أين أنت يا من تتمتع بمكانة كبيرة في قلوب شعوب الخليج؟ 

رحل عنا «عيسى بن راشد»، الرجل الذي كان يتمنى أن تحرز البحرين كأس الخليج لكرة القدم عبر 45 عاما مضت، وفعلا تحققت أمنيته بالفوز بكأس الخليج، تلك البطولة التي ارتبطت بشخصه الكريم، فلا تقام بطولة إلا وكان فيها معالي الشيخ عيسى بن راشد متواجدا فيها، كل ذلك بسبب مكانته المرموقة والمحبوبة بين الجميع، رحل عنا هرم الرياضة، ذلك الهرم الذي إن ذكر تاريخ كأس الخليج العربي لكرة القدم فلابد أن تذكر مساهمته في نهضة وإنجازات الكرة الخليجية على المستوى القاري والعالمي.

رحل عنا «عيسى بن راشد»، ذلك الوطن الذي يعيش داخل وطنه الكبير البحرين، إنه الوطن الذي رسم بسمة شعب، رحل عنا بعد أن زرع محبته في قلوبنا، تلك المحبة التي ستتوارثها الأجيال، السؤال الذي يطرح نفسه، أما حان الوقت لتسمية إحدى المنشآت الرياضية باسم معالي الشيخ عيسى بن راشد آل خليفة (رحمه الله)؟ تقديرا لما قدمه المغفور له بإذن الله للرياضيين والرياضة البحرينية من إنجازات رياضية ومساهمات كبيرة. 

سيبقى «عيسى بن راشد» اسمًا خالدًا في ذاكرة الوطن والرياضيين.

 

ختامًا، للكلمة حق وللحق كلمة.. ودمتم على خير.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها