النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11319 السبت 4 ابريل 2020 الموافق 10 شعبان 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

كتاب الايام

ثقافات

رابط مختصر
العدد 11273 الأربعاء 19 فبراير 2020 الموافق 25 جمادى الثاني 1441

«المعرفة الإنسانية معرفة مقارنة، فنحن لا نعرف الشيء في حد ذاته، بل نعرفه في علاقته بشيء يشبهه وآخر يختلف عليه»، عبدالوهاب المسيري
في 2018 وصف لاعب كرة القدم النجم والأسطورة الألمانية والرئيس التنفيذي لنادي بايرن ميونيخ الألماني كارل هاينتس رومينيغه، مسؤولي الاتحاد الألماني لكرة القدم بـ«الهواة» على خلفية تعاطيهم مع النتائج التي حققها المنتخب في نهائيات مونديال في روسيا وخروجه من الدور الأول، إذ ودع المانشافت المونديال متذيلاً مجموعته في واحدة من أكبر المفاجأة الصادمه.
وقال النجم الألماني السابق حينها: «بالنسبة لي، بدا واضحًا وجود نقص في التعاطي المحترف من قبل الاتحاد الألماني عند وقوع أزمة»، وأضاف «في الوقت عينه، لست متفاجئًا من ذلك؛ لأن الاتحاد الألماني لكرة القدم مليء (بالهواة) من دون أن يطالب باستقالة رئيسه».
حرام عليك يا رومينيغه تلك القسوة والتقليل من احترافية أعضاء الاتحاد بوصفك إياهم بـ«الهواة»!! إن خروج ألمانيا المبكر وهي حاملة اللقب من دور المجموعات بكأس العالم حدث قد وقع لأول مرة من بعد 80 عامًا!!!
وفي ذات المناسبة، غرّد حساب المنتخب الألماني في «تويتر» مخاطبًا الجمهور «جمهورنا العزيز، نشعر بالإحباط مثلكم تمامًا، كأس العالم يأتي فقط كل 4 سنوات وكنتم تتوقعون الأفضل بكثير منا، نعتذر عن عدم اللعب بما يليق بأبطال العالم، وعلى قدر الألم لكننا نستحق الخروج من البطولة». وأضاف «دعمكم عبر العالم كان رائعًا، احتفلنا معًا في 2014، لكن أحيانًا في كرة القدم عليك تقبل الخسارة والاعتراف بأن منافسك كان أفضل».
يا لجمال هذا النص ويا لذوقة واحترامه للجماهير ووصفه وضع المنتخب الصعب والحالة المخجلة التي كان عليها، ويا لتواضع النص أمام إحساس الجماهير ومحاولته امتصاص امتعاضهم وباحتوائه الموقف؛ وذلك لمكانة ومنزلة وأهمية الجماهير العاشقة لرجال المانشافت محليًا وعلى مستوى العالم.
عندما تكون الساعة في البحرين 09:23 صباحًا اليوم الأربعاء 19 فبراير 2020 تكون الساعة في ألمانيا 07:23 صباحًا الأربعاء 19 فبراير 2020، توقيت البحرين يسبق توقيت ألمانيا بمقدار ساعتين.
إنها ثقافات بالرغم من فارق السويعات.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها