النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11555 الخميس 26 نوفمبر 2020 الموافق 11 ربيع الآخر 1442
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    4:41AM
  • الظهر
    11:25AM
  • العصر
    2:25PM
  • المغرب
    4:45PM
  • العشاء
    6:15PM

كتاب الايام

«تأجيل المسابقات متى يتوقف؟»

رابط مختصر
العدد 11257 الإثنين 3 فبراير 2020 الموافق 9 جمادى الثاني 1441

تعديلات وتأجيلات أحدثت أضرارا كبيرة في الأندية، وعلى اتحاد الكرة مراعاة ظروفهم، فالأندية غير مستفيدة من تأجيل مسابقة الدوري والمباريات.

والسؤال، لماذا يتم التأجيل أصلاً؟ وسؤال آخر، متى يمضي الدوري بدون تأجيلات؟ 

فبين لحظة وأخرى تتغير المواعيد وتتبدل التواريخ دون أسباب واضحة ويظل مصير مسابقة الدوري معلقا لا أحد يعرف موعد جولاته وأحيانا يتم تأجيل بعض المباريات دون سابق إنذار! وهذا الشيء يحدث إرباكا شديدا في الفرق، فقد أصبحت الأندية لا تعرف موعد مبارياتها بسبب التعديلات الكثيرة على برمجة المسابقة، وبعض الأندية لا تعرف متى وكيف تستعد للمباريات، فقد أثار ما يحدث على مسابقة الدوري لهذا الموسم بالذات من تخبط وعشوائية استياء الكثير من مسؤولي الأندية لكنهم لا يستطيعون البوح به.

فقد اتفق عدد من إداري ومدربي الأندية على أن التأجيل المستمر على برنامج المسابقة ينعكس بصورة سلبية على المستوى الفني للفرق وعلى عدالة المنافسة، وطالبوا بضرورة حسم الأمور حتى لا تضيع مجهودات الأندية وعمل المدربين. وقد ذكر البعض أن كثرة التأجيلات والتعديلات على برامج المسابقة أحدثت مشاكل فنية ومادية كبيرة خاصة أن كل الفرق تستعد لجولات المسابقة ببعض المباريات الودية، أو بمعسكرات تدريبية قصيرة تصرف الأندية فيها أموالا إضافية من أجل تقديم أداء راقٍ في المسابقة وطموحهم هو المنافسة ولكن التأجيل يقتل كل تلك الطموح. هناك توافق على أن التأجيلات تسبب ربكةً، والبعض ذكر أن التأجيلات تضر بروح المنافسة وتؤدي إلى الإخلال في عدالتها خاصة في ظل ارتفاع المستوى الفني للأندية والمسابقة، فالسؤال «تأجيل المسابقات متى يتوقف؟».

 

همسة:

عجبًا من بعض الأندية! الاتحاد البحريني يضع جدول المباريات للمسابقتين الدوري والكأس بملاعب مقررة سلفًا ولكن بقدرة قادر يتم نقل المباريات إلى ملاعب أخرى، وذلك بسبب رفض البعض خوض المباراة على الملعب المقرر سلفًا. السؤال، إذا كان الملعب غير قانوني أو لا يصلح لإقامة المباريات عليه.. لماذا لجنة المسابقات تلزم بعض الأندية خوض المباريات عليه ذهابًا وإيابًا وأندية أخرى ترفض اللعب!؟

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها