النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11278 الإثنين 24 فبراير 2020 الموافق 30 جمادى الثاني 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:48AM
  • الظهر
    11:51AM
  • العصر
    3:08PM
  • المغرب
    5:35PM
  • العشاء
    7:05PM

كتاب الايام

الفقيد علي الغرير

رابط مختصر
العدد 11242 الأحد 19 يناير 2020 الموافق 24 جمادى الأولى 1441

من مبدأ حرية الرأي التي كفلها دستور مملكتنا الغالية البحرين، ومن أجل تقديم النقد البناء الهادف البعيد عن التجريح والتشهير والقذف؛ ومن أجل الصالح العام، نقدم هذا الموضوع ونتمنى من الجميع تقبله بصدر رحب.
بقضاء من الله وقدره فجع المجتمع البحريني والخليجي يوم الاحد الماضي، بوفاة ورحيل الممثل المبدع والفنان المحبوب والمميز علي الغرير رحمه الله وغفر له وأسكنه فسيح جناته، وألهم أهله وذويه الصبر والسلوان.
أشعل خبر وفاة أخي (بوخالد) الغالي جميع وسائل التواصل الاجتماعي لما يكنه الشعب البحريني والشعوب الخليجية والعربية من حب لهذا الفنان المبدع، وإن كثافة الحضور من المشيعين لجنازة الفقيد في المقبرة خير دليل على ذلك الحب والتعاطف.
والمؤثر حقا في رحيل الفقيد علي الغرير الرسائل النصية والصوتية التي انتشرت بشكل واسع، والتي توضح معاناة الفقيد الغالي في حياته العائلية والاجتماعية من حيث السكن في شقة صغيرة، بعد مشوار طويل امتد الى ثلاثين عاما خدم فيها الفن البحريني، وشرف الوطن بفنه وإبداعه داخل وخارج الديرة بكل إخلاص وتفانٍ.
حتى جاءت توجيهات صاحب السمو الملكي الشيخ سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد النائب الأول لرئيس الوزراء مشكورا بتوفير وحدة سكنية لعائلة المرحوم بإذن الله علي الغرير، وكذلك توجيه سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس مجلس أمناء المؤسسة الخيرية الملكية للتكفل برعاية أبناء فقيد الوطن الفنان علي الغرير رحمه الله.
فكل الشكر الى قيادتنا الحكيمة وشيوخنا الكرام على سرعة الاستجابة لكل ما يطرح من معاناة لأي مواطن بحريني كان، سواء كان فنانا أو رياضيا أو مبدعا أو إعلاميا أو حتى المواطن العادي البسيط، وجزاهم الله خيرا.
فالجميع يعلم أننا في البحرين ننعم بقيادة سياسية حكيمة، وعلى رأسها صاحب الجلالة الملك المفدى حمد بن عيسى آل خليفة، وحكومة رشيدة بقيادة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء، ونائبه الأول ولي العهد صاحب السمو الشيخ سلمان بن حمد آل خليفة (حفظهم الله وسدد على طريق الخير خطاهم).
ونحن كلنا نعلم بأن قيادتنا وشيوخنا لم ولن يقصروا في مد يد العون والرعاية لكل محتاج من الشعب البحريني.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا