النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11415 الخميس 9 يوليو 2020 الموافق 18 ذو القعدة 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%
  • الفجر
    3:19AM
  • الظهر
    11:43AM
  • العصر
    3:09PM
  • المغرب
    6:34PM
  • العشاء
    8:04PM

كتاب الايام

كدت أقتل نفسي ولكن

رابط مختصر
العدد 11229 الإثنين 6 يناير 2020 الموافق 11 جمادى الأولى 1441

 

تساءل جماهير كأس الاتحاد الإنجليزي عن سبب تأخير انطلاقة جميع مباريات الدور الثالث من البطولة لمدة دقيقة واحدة. الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم كان قد أعلن في وقت سابق أن جميع مباريات هذا الدور ستتأخر لمدة دقيقة سيتم استغلالها في تشجيع جماهير الفرق المنافسة على الاعتناء بصحتهم النفسية كجزء من حملة تحت اسم «Heads Up» التي تستهدف رفع حالة الوعي بأهمية رعاية الصحة النفسية وتشجيع الجماهير على التفكير في التأثير الإيجابي الذي يمكن أن يستغل فيه بهذه الدقيقة في دعم صديق أو أحد أفراد أسرته.

هذه المبادرة فتحت الباب أمام النجم السابق لمنتخب إنجلترا ونادي أرسنال بول ميرسون للحديث عن تجربته مع الاكتئاب، فكتب في عموده بصحيفة ديلي ستار جوانب من معاناته النفسية، وقال إنه في مثل هذا الوقت من العام الماضي كان يفكر في وضع حد لحياته والانتحار، ميرسون الذي خاض 21 مباراة مع منتخب إنجلترا، وسجل 78 هدفا في 327 مباراة مع فريق أرسنال بين 1985 و1997 أكد أنه استطاع التغلب على معاناته – إدمان المخدرات والكحول – بعد اختياره المواجهة وتقبل حالته والحديث علانية عنها لأنه يأمل في أن تساعد من هم في وضع مشابه لما عاشه.

وللتأكيد على أهمية هذا الوعي فقد دعم الأمير ويليام الرئيس الفخري للاتحاد الإنجليزي لكرة القدم هذه المبادرة من أجل التعبير عن المشاكل النفسية في مقطع فيديو جرى بثه لمدة دقيقة قبل بداية كل مباراة لمنافسة كأس الاتحاد الإنجليزي قال فيه «في الحياة، كما هو الحال في كرة القدم، نمر جميعا بفترات صعود وهبوط، قد نشعر بالتوتر والقلق أحيانا، حتى الأشياء الصغيرة قد تبدو صراعا، ولكن يمكننا جميعا البدء في تغيير الأشياء».

إن مثل تلك المبادرات تتميز بعدم التعقيد والبساطة، فبعضها لا تحتاج لكم كبير من المصادر المادية لكي تنفذ، وإنما هي بحاجة أكثر للمبادرين أنفسهم في طريقة تفكيرهم ومهاراتهم وخبراتهم، فالكثير من المبادرات يكون تنفيذها لا يحتاج إلا لجهد جماعي متضافر لتعطي الأثر المطلوب في المجتمع، لذا نلفت نظر اللجنة الأولمبية أو اتحاداتنا الأهلية بأهمية تبني واستحداث طرق مبتكرة وجديدة بإطلاق مثل تلك المبادرات التي تساهم في رفع الوعي بالصحة النفسية أو بأية ظواهر سلبية أخرى يعاني منها مجتمعنا الرياضي للوعي بها، وبأن تكون من ضمن الفعاليات المثبتة في روزنامة أعمالهم وبخطة إعلامية مدروسة وبشخصيات بارزة لتحقيق الأثر الإيجابي بصورة واسعة.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها