النسخة الورقية
العدد 11057 الخميس 18 يوليو 2019 الموافق 15 ذو القعدة 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:25AM
  • الظهر
    11:44AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    6:32PM
  • العشاء
    8:02PM

كتاب الايام

أ يحدث أنك تخالف فتتقدم؟!!

رابط مختصر
العدد 11020 الثلاثاء 11 يونيو 2019 الموافق 8 شوال 1440

 

يقال إن المشي عكس الاتجاه أو للخلف يساعد بشكل كبير في شحذ العقل ليصبح التفكير صافيًا. فكلما واجه الإنسان مشكلة أو موقفا صعبا يحتاج فيه إلى فكر وقرار سليم عليه أن يجري تمرينا للمشي عكس الاتجاه لعدة دقائق، ما يعزز كفاءة وقدرة عقله على اتخاذ القرار السليم.

قامت دراسات تؤكد صحة ذلك، الا وهو أن المشي للخلف او عكس الاتجاه او المشى للوراء walking backwards وهي رياضة ليست حديثة أثبتت فوائد عديدة، فعندما يبدأ الانسان في التحرك للخلف او في عكس اتجاه السير، فإن المخ يرفع درجة الانتباه والحذر في كل الجسم ليرسل اشارات عصبية لكل اعضاء الحركة بأن تكون على استعداد تام لتعديل وضع الجسم بسرعة في حالة سقوطه. 

المشى او السير للوراء يحرق سعرات حرارية أكبر من المشي العادي كما يزيد الانتباه لكل من حاستي السمع والبصر، ويقوي القلب والرئتين والمفاصل.عندما تمشي للوراء تقوم عضلات معدتك بمقام عضلات الظهر في حالة المشي العادي ما يساعدها على أن تصبح أقوى وأصح.

أثناء مشيك للوراء فانت لا تثني ركبتك كثيرا مثل ما يحدث عند مشيك للأمام، وبذلك فيكون قوة الشد الواقعة على عضلات الساق الأمامية والخلفية السمانة أقوى ويصبح التمرين أكثر فائدة. 

هذه الرياضة بمثابة تعليم المخ شيئًا جديدًا خلاف لما تعود عليه كركوب الدراجة لأول مرة فتحفز المخ لعمل حسابات جديدة وتوقعات وتخيلات لم يدركها من قبل فيصبح المخ في انشط حالاته. 

التساؤل: حينما يكون موقعك الآن أصلاً في الخلف... فكيف ستمارس هذه الرياضة؟!!!.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها